"هواوي" ستخسر المليارات وقد تتراجع عن إطلاق جهازها الجديد

"هواوي" ستخسر المليارات وقد تتراجع عن إطلاق جهازها الجديد
(أ ب)

أعلن مؤسس عملاق التكنولوجيا الصيني "هواوي"، رن تشنغ فاي، اليوم الإثنين، أن ستتكبد خسائر هائلة خلال العامين القادمين في حال استمر الحظر الأميركي الشديد عليها.

وقال فاي، بحسب وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية، الشركة تتوقع هبوط إيراداتها بما لا يقل عن 30 مليار دولار في العامين المقبلين، مؤكدا أن الشركة ستخفض قدرتها لكنها لن تتوقف عن العمل برغم الضغوطات الأميركية.

ونقلت وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية، عن مصادر مُطلعة، أن الشركة تستعد لخفض شحن أجهزتها الذكية بنحو 40 إلى 60 بالمئة، بسبب الحظر الأميركي.

وأضافت أن الشركة تعمل على استكشاف الخيارات الملقاة أمامها، وقد يشمل ذلك سحب أحدث طراز أطلقته "هونور"، من الأسواق، والذي من المزمع إطلاقه في بعض الدول الأوروبية في 21 حزيران/ يونيو الجاري.

ونظرا لمنع شركة "جوجل"، نظام التشغيل الخاص بها "أندرويد" عن أجهزة "هواوي" الجديدة، فإنه من المحتمل أن تهبط مبيعاتها بشكل هائل مما قد يستعدي استباق الخسارة الفادحة، وعدم إطلاقها.

وأشارت "بلوبمرغ" إلى أن الشركة تعمل على استبدال التكنولوجيا الأجنبية (الأميركية بشكل خاص)، التي تعتمد عليها، بتكنولوجيا ذاتية الصنع.

وتنوي الشركة السيطرة على أكبر حصة من السوق المحلية لتعوض خسارتها العالمية في 2019.

ووضعت الولايات المتحدة "هواوي" في "القائمة السوداء"، في أيار/مايو الماضي، ما يعني أن الشركات الأميركية التي ترغب في بيع قطع غيار لـ"هواوي" ستحتاج إلى موافقة وزارة التجارة الأميركية.


 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية