ابتكار جهاز روسي لمسح أجساد البشر سرا

ابتكار جهاز روسي لمسح أجساد البشر سرا
توضيحية (pixabay)

قالت وسائل إعلام روسية، إن معهد أبحاث الاتصالات اللاسلكية البعيدة الروسي، ابتكر جهازا يستطيع إجراء مسح شامل لجسد الإنسان دون استخدام الأشعة السينية المُضرة.

وقالت وكالة "سبوتنيك" المحلية، إن المعهد يعمل على تصنيع الجهاز لاستخدامه في المطارات لفحص المسافرين دون علمهم. 

ونقلت عن مدير المعهد، كيريل ماكاروف، قوله إن "الجهاز المبتكر لا يستخدم الأشعة السينية (رونتغن)".

وأشار مدير المعهد إلى أن "العاملين به بصدد صنع الجهاز الذي يمكّن أمن المطار من فحص الناس في الخفاء من دون أن يعلموا أنهم تحت الفحص".

وعلى العكس من الأشعة السينية لن يترك الفحص بواسطة هذا الجهاز آثارا جانبية على صحة الإنسان، حسب المصدر نفسه.

وأضاف مدير المعهد أن الجهاز الذي لا يزال في إطار إنجاز مختبري، و"يقوم العاملون بالمعهد بتطويره إلى ما يمكن عرضه لطالبي أجهزة من هذا النوع.. ومن المفروض أن ينجزوا العمل قبل نهاية العام الحالي".

وتوجد أجهزة مماثلة في المطارات ومحطات السكك الحديدية الآن ولكنها تستخدم الأشعة السينية.