تقنية دفع جديدة بواسطة راحة اليد تبتكرها "أمازون"

تقنية دفع جديدة بواسطة راحة اليد تبتكرها "أمازون"
توضيحية (أ ب)

أعلنت "أمازون"، أمس الثلاثاء، عن تقنية بيومترية جديدة سُمّيت "أمازون وان"، وتتيح للمستخدمين تسديد ثمن مشترياتهم عن طريق راحة اليد بدلًا من البطاقة المصرفية.

وفي المرحلة الأولى ستستخدم في متجرين من متاجر "أمازون جو" في مدينة سياتل بولاية واشنطن حيث يقع مقر الشركة.

وتنوي مجموعة أثرى أثرياء العالم، جيف بيزوس، إضافة هذه التقنية إلى متاجر أخرى تابعة لها في الولايات المتحدة، مثل شيكاغو وسان فرانسيسكو ونيويورك إضافة إلى نقاط بيع أخرى تقع في سياتل، إضافة إلى بيعها لحساب متاجر أخرى، لكن من دون الإعلان عن شريك محتمل.

وقد تصبح سلسلة متاجر المنتجات الراقية "هول فودز ماركت" التي اشترتها "أمازون" سنة 2017، مجهزة بنظام الدفع الجدد هذا في المستقبل.

وقال نائب رئيس قسم مبيعات التجزئة والتكنولوجيا في "أمازون"، ديليب كومار، في أكثرية المساحات التجارية، قد تصبح تقنية "أمازون وان" وسيلة دفع بديلة أو خيارًا لبطاقات ولاء المستخدمين مع جهاز يوضع على الصندوق إلى جانب أنظمة الدفع التقليدية".

وأشار كومار إلى أن خدمة "أمازون وان" الجديدة قد تُستخدم لإدخال الجمهور إلى المدرجات أو خلال دخول الموظفين موقع العمل.

هذه التقنية التي وصفتها "أمازون" بأنها "سريعة وموثوقة وآمنة"، تستخدم خوارزميات مصممة بطريقة شخصية لكل مستخدم بالاستناد إلى صورة عن اليد لصنع ما يشبه "توقيعًا فريدًا براحة اليد".

وعلى الزبائن الراغبين بالاستفادة من الخدمة أن يكون لديهم رَقم هاتف محمول وبطاقة مصرفية، من دون الحاجة بالضرورة إلى حساب "أمازون".

وأكدت "أمازون" في هذا السياق، أنها تأخذ على محمل الجد أمن البيانات واحترام الخصوصية وأي بيانات حساسة تعالَج بما يتوافق مع سياساتهم المعتمدة منذ زمن بعيد.