لون البلغم إشارة لنوع المرض

لون البلغم إشارة لنوع المرض

يتكون البلغم من اللعاب والمخاط إذ يصل إلى الفم عن طريق الشعب الهوائية أو نتيجة للسعال من الرئتين، وقد يكون دلالة لأحد أعراض الرشح أو مؤشرا لمرض خطير يصيب الجسم، يمكن  تشخيصه بحسب لون البلغم.

اقرأ أيضا | زيت الزيتون يخفض الكولسترول والسكر بالدم

يشير الأطباء إلى أن  إفرازات البلغم هي علامة على أن الجسم أصيب بمرض ما، والبلغم أغلبه ملوث، إذ يحتوي على جراثيم أو فيروسات أو فطريات. وعادة، يظهر البلغم مصحوبا بالسعال والرشح، مما يدلّ على وجود التهاب في القصبة الهوائية أو الحساسية أو مرض الربو. وفي حالات أخرى قد يكون البلغم مؤشرا لمرض مزمن مثل سرطان الرئة أو السل.

اقرأ أيضا | محاربة السرطان... من البيت أيضًا!

بحسب موقع "سيمبتومات" الطبي الألماني، فإن أسباب تكوّن البلغم هي مرضية في الغالب، فمثلا عند الإصابة بالبرد ونوبات السعال، يقوم الجسم بتنظيف الشعب الهوائية منتجا البلغم، ويقذفه خارجا بواسطة السعال.

وذكر الموقع الطبي الألماني قائمة لألوان البلغم ودلالاتها المرضية:

البلغم الأصفر القريب للأخضر:  يشير إلى إصابة الجسم بعدوى بكتيرية حادة، أو الإصابة بمرض الربو أو التهاب القصبات أو التهاب الرئة.

البلغم الأبيض الرغوي: يشير إلى الإصابة بتورم الرئة.

البلغم الرمادي: علامة على بدء الشفاء من الإصابة ببكتيريا، وخاصة بعد التهاب الرئة الحاد.

البلغم الأبيض الشفاف: يشير إلى الإصابة بمرض التهاب القصبات المزمن، أو نوبات السعال الصباحية.

البلغم بلون بني-أسود: وقد يكون دم قديم يخرج مع البلغم، وقد يشير إلى التدخين الطويل.

البلغم المصحوب بالدم: إشارة إلى الإصابة بمرض التهاب الرئة الحاد أو سرطان الرئة.
البلغم الهش: علامة على الإصابة بأمراض الرئة، مثل السل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018