"بروغرس" تفتتت في الغلاف الجوي للأرض

"بروغرس" تفتتت في الغلاف الجوي للأرض
صورة توضيحيّة (أ ف ب)

تفتتت مركبة الشحن الروسية الفضائية غير المأهولة بروغرس تماما في الغلاف الجوي للأرض فوق المحيط الهادئ، اليوم الجمعة، بعدما فقد مركز التحكم الفضائي السيطرة عليها قبل أيام وسقطت باتجاه الأرض، على ما أعلنت وكالة الفضاء الروسية روسكوسموس.

وجاء في بيان صادر عن الوكالة أن "المركبة بروغرس لم تعد موجودة عند الساعة 2,04 ت.غ. من الثامن من أيار/مايو 2015" إشارة إلى احتراقها وتفتتها في الغلاف الجوي للأرض، فوق المحيط الهادئ.

وتحترق معظم المركبات الفضائية من هذا النوع وتتفتت في الغلاف الجوي للأرض بسبب احتكاكها بالطبقات العليا من الجو أثناء سقوطها باتجاه الأرض بسرعة كبيرة بعد انتهاء مهماتها في المدار، أما المركبات المصممة للهبوط على الأرض مجددا فهي تدخل الغلاف الجوي ببطء وبزاوية منحنية.

وكان مركز التحكم الفضائي الروسي فقد السيطرة على بروغرس بعد ساعات على إطلاقها بواسطة صاروخ سويوز قبل اسبوع، وكان مقررا أن تلتحم المركبة مع محطة الفضاء الدولية في الثامن والعشرين من نيسان/أبريل لتزويد الرواد المقيمين فيها المؤن والمعدات، لكن ذلك لم يحصل.

وتتكفل روسيا بثلاث إلى اربع رحلات تموين سنوية للمحطة التي تسبح في مدار الأرض.

وتمثل خسارة هذه المركبة التي كلفت أكثر من نصف مليار دولار ضربة قاسية لقطاع الفضاء الروسي، الذي يسجل سلسلة انتكاسات في السنوات الماضية.

لكن فشلها في بلوغ المحطة لن يسبب أي مشكلة كبرى لدى الرواد إذ أن المؤن الموجودة بحوزتهم تكفي لأشهر عدة.

ومن المتوقع أن تلتحم مركبة تموينية من نوع "دراغون" تابعة لشركة "سبايس اكس" الأميركية بمحطة الفضاء الدولية في 19 حزيران/يونيو على أقرب تقدير.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019