الديناصورات ما زالت تلاحق العلماء واكتشاف جديد

الديناصورات ما زالت تلاحق العلماء واكتشاف جديد

اكتشف علماء ألمان دربا طويلا بشكل غير معتاد من آثار أقدام ديناصور وزنه 30 طنا في محجر مهجور في ولاية ساكسونيا السفلى في اكتشاف يعتقدون أنه يرجع إلى 145 مليون عام.

وقال بنيامين انجليتش، الذي قاد عمليات التنقيب في الموقع لرويترز، إن "طول هذا الدرب وحالته الجيدة أمر غير معتاد للغاية".

اقرأ أيضا | دراسة: الديناصورات من ذوات الدم الحار

وكان انجليتش يشير إلى 90 أثرا سليما لأقدام ديناصور تمتد لأكثر من 50 مترا، وكان قطرها 1.2 متر.

وعثر انجليتش وفريقه على الآثار في الولاية التي تقع بوسط ألمانيا أثناء التنقيب في المحجر ببلدة ريبرج لوكوم قرب هانوفر يوم الأربعاء.

اقرأ أيضا | الشرطة تضبط 231 بيضة ديناصور جنوبي الصين

وذكر أن الآثار الشبيهة بأقدام الفيل ترجع إلى ما بين 135 و145 مليون عام وإنها تعود إلى فئة من الديناصورات ذات أعناق وذيول طويلة.

وقال انجليتش إنه "ليس لدينا هيكل عظمي كامل لديناصور بهذا الحجم من هذه الفترة الزمنية، هذا يعني أنه فصيل لم نعرفه من قبل من تلك الحقبة".