تقرير أميركي يحذّر من تغيّر المناخ... وترامب يرفض التوقعات

تقرير أميركي يحذّر من تغيّر المناخ... وترامب يرفض التوقعات
دونالد ترامب (أ ب)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنّه لا يعتقد أنّ توقعات تقرير تغيّر المناخ، التي تفيد بأنه سيكلّف الاقتصاد الأمريكي مليارات الدولارات بحلول نهاية هذا القرن، وأنّه لا يعتقد أن التأثيرات الاقتصادية ستكون مدمرة.

وبيّن التقرير الذي جاء بناءً على تكليف من الكونغرس، أنّ التغيّر المناخي سيضر بصحة الإنسان وسيدمر البنية التحتية ويحد من وفرة المياه ويغير الخطوط الساحلية. كما ستتضرر الزراعة والسياحة والصيد حيث أنها قطاعات تعتمد على الموارد الطبيعية والظروف المناخية المواتية.

وكان ترامب قد أعلن العام الماضي عن نيته الانسحاب من اتفاق باريس لمكافحة التغير المناخي الذي تم التوصل إليه في 2015، لتصبح الولايات المتحدة أول دولة تفعل هذا، ولكنّ ترامب لا يستطيع الانسحاب إلا بعد الانتخابات الرئاسية في 2020 بسبب لوائح الأمم المتحدة.

وقال ترامب للصحافيين في البيت الأبيض يوم أمس الإثنين: "نحن الآن في أنظف مستوى على الإطلاق، وهذا أمر بالغ الأهمية بالنسبة لي... لكن إذا كنا نحن ننعم بالنظافة وكل مكان آخر على الكرة الأرضية قذر، فهذا ليس بالأمر الجيد".

ويقول منتقدو ترامب إن انسحاب الولايات المتحدة من اتفاق باريس يسمح لدول الأخرى بقيادة العالم في جهود كبح التغير المناخي.