عينُ الصين على الجانب المظلم للقمر برحلة فضائية غير مسبوقة

عينُ الصين على الجانب المظلم للقمر برحلة فضائية غير مسبوقة
توضيحية (pixabay)

في ما يدلّ على طموحاتها المتنامية كقوة فضائية تنافس روسيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، تستعد الصين لإطلاق بعثة رائدة لتسيير مركبة فضائية إلى الجانب البعيد غير المستكشف من القمر، يوم السبت، وفقًا لما أوردت وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية.

وأطلقت الصين على البعثة المُختارة، اسم "تشانغي 4"، وستنطلق على متن الصاروخ "لونغ مارش 3 بي" في وقت مبكر من يوم الإقلاع.

وتأمل الصين أن تكون أول دولة تنجح في تنفيذ مثل هذا الهبوط، وفي حال نجاحها، فإن المهمة ستدفع برنامج الفضاء الصيني إلى موقع رائد في واحدة من أهم مناطق استكشاف القمر.

ويُعرف الجانب البعيد للقمر أيضًا باسم الجانب المظلم لأنه الوجه غير المقابل للأرض ويبقى غير معروف نسبيًا، مع تركيبة مختلفة عن مواقع الجانب القريب، حيث هبطت البعثات السابقة.

وستتوجه المركبة إلى القمر وتحلق حوله ثم تهبط إلى منطقة محددة ستصبح مكانها لحين الانتهاء من المهمة، وبمجرد وصولها، ستحاول البحث في عالم غامض إلى حد كبير، وستبدأ بقياس درجة حرارة السطح وفحص المواد الكيميائية التي تشكل تربته.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، فإن المركبة ستطبق مجموعة من التجارب العلمية، أبرزها وأكثرها غرابة نقل حاوية كبيرة تحتوي على بذور وبيض حشرات.

اقرأ/ي أيضًا | 49 عامًا من المنافسة على "النفوذ الفضائي"