سعيٌ أميركيّ للعودة إلى القمر بحلول 2024

سعيٌ أميركيّ للعودة إلى القمر بحلول 2024
توضيحية من الأرشيف

تسعى واشنطن إلى تسريع هدف إعادة الأميركيين إلى القمر ليكون خلال خمس سنوات "بأي وسيلة ضرورية"، وفق ما أوردت وكالة "رويترز" للأنباء.

وأعلن نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، أمس الثلاثاء عن هذه الهدف مبينًا أنه تحدٍّ قبله مسؤول كبير في إدارة الطيران والفضاء (ناسا).

وقال بنس متحدثا نيابة عن إدارة الرئيس، دونالد ترامب، خلال ترؤسه مجلس الفضاء الوطني التابع للإدارة الأميركية في هنتسفيل في ألاباما: "نحن في سباق فضائي اليوم، تماما مثلما كنا في الستينات".

وكانت ناسا تستهدف في السابق إعادة رواد الفضاء إلى سطح القمر بحلول 2028.

وفي وقت سابق من العام الفائت، وقّع  ترامب، مذكرة تفوّض وزارة الدفاع (البنتاغون) بتشكيل قيادة عسكرية جديدة لشؤون الفضاء، بهدف "حماية الوسائل التكنولوجية الداعمة للجيش الأميركي في الفضاء"، وفق وكالة "أسوشييتد برس" الأميركية.

وذكرت "أسوشييتد برس" أن الخطوة تأتي، وسط تنامي المخاوف الأميركية من إمكانية تعطيل روسيا والصين للأقمار الصناعية الأميركية، لذا فإن القيادة العسكرية للفضاء ستكون لها السيطرة الكاملة على تنسيق سبل الدفاع عن الأصول الأميركية في الفضاء، بما في ذلك الأقمار  الصناعية التي تعتمد عليها القوات الأميركية في أنشطة الاتصالات والمراقبة والملاحة.

وستكون القيادة الجديدة هيكلا تنظيميا جديدا داخل البنتاغون، وله السيطرة الكلية على العمليات العسكرية الفضائية.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية