ثُلث الكائنات الحية مُهددة بالانقراض بسبب التغير المناخي

ثُلث الكائنات الحية مُهددة بالانقراض بسبب التغير المناخي
من حرائق أستراليا والتي تفاقمت بسبب المناخ (أ ب)

كشفت دراسة بحثية أجراها الباحثان كريستيان رومان بالاسيوس، وجون واينس، من قسم علم البيئة والتطور البيولوجي بجامعة أريزونا الأميركية، احتمتا انقراض ثلث الكائنات الحية من حيوانات ونباتات، بحلول عام 2070، بسبب التغيرات المناخية.

وأجرى الباحثان دراسة مفصلة لمعطيات التغير المناخي في 581 منطقة حول العالم، وعلى فترات، و538 نوعا من الكائنات الحية التي تضمها.

وأفضت الدراسة التي نُشرت في مجلة "Proceedings of the National Academy of Science"، إلى أن 44 بالمئة من 538 نوعا من الكائنات انقرض منذ زمن بعيد، وفق ما أوردا وكالة "الأناضول" للأأنباء.

وبينت أنه في حال استمرار زيادة درجات الحرارة الحالي في العالم بنفس الوتيرة فإن ثلث هذه الكائنات قد يتعرض للانقراض بحلول عام 2070.

ولفتت الدراسة إلى احتمال انقراض أنواع أكثر في حال ارتفاع درجات الحرارة بشكل أكبر.

وقال واينس في بيان، إنه يمكن التقليص من انقراض الكائنات في حال الالتزام باتفاقية باريس لمكافحة التغير المناخي.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة