اكتشاف أول دوامة حارة في النظام الشمسي

اكتشاف أول دوامة حارة في النظام الشمسي

نجح علماء الفضاء في اكتشاف منطقة حارة في القطب الجنوبي من كوكب زحل، وهي أول "دوامة حارة" يتم اكتشافها في النظام الشمسي.

واستعمل العلماء منظارا ضخما لرؤية هذه الدوامة، وتمكنت الأجهزة التي تعمل بالأشعة فوق الحمراء من التقاط سلسلة من الصور ستساعد في الإجابة عن الكثير من الأسئلة التي قد تكون على علاقة ببعض الظواهر المناخية، بحسب وكالة الأسوشيتد برس.

ويقول فريق العلماء إنه لم يسبق ان التقطت، من الأرض، صورا بهذه الدقة والوضوح لكوكب زحل، من قبل.
وستنشر مجلة "جورنال ساينس" تقريرا عما قام به العلماء في عددها المقبل.

ويعتقد العلماء أن هذه المنطقة القطبية في زحل، تحتوي على أعلى درجات الحرارة الموجودة على هذا الكوكب، إلا أنهم لم يفصحوا عن درجة الحرارة.

وتوجد الدوامات القطبية على كوكب الأرض، والمشتري، والمريخ، والزهرة، وهي عادة أكثر برودة من محيطها.
إلا أن الصور الملتقطة لكوكب زحل تقدم أول دليل لوجود دوامة قطبية بدرجات حرارة أكثر دفئا.

فعلى الأرض مثلا، توجد "دوامة القطب الشمالي" في شمال شرق الولايات المتحدة وكندا، وهي ترسل الهواء البارد إلى السهول الشمالية في الولايات المتحدة.

ويحار العلماء الآن في تفسير ظاهرة وجود منطقة حارة على مسافة بضع درجات من القطب، وهم ينتظرون صورا ومعلومات من المركبة كاسيني، التي تدور حاليا حول كوكب زحل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018