بكتيريا عمرها 220 مليون سنة قد تساعد في فهم تطور الحياة على الأرض..

بكتيريا عمرها 220 مليون سنة قد تساعد في فهم تطور الحياة على الأرض..

في إنجازٍ سيساعد على فهم كيفية تطوّر الحياة على كوكب الارض، عزل فريق علماء ألمانيّ «جزيئات دقيقة» من البكتيريا والفطريات والكائنات الحية الدقيقة التي يرقى عمرها الى 220 مليون سنة في كتل متناهية الصغر من الكهرمان.

وتعود الميكروبات إلى العصر الترياسي، أي زمن الديناصورات، وأعطت الميكروبات العلماء فكرةً حول تطوّر الكائنات الحيّة الدقيقة القديمة.

واكتشف العلماء أنّ تغييرات بسيطة طرأت على معظم الميكروبات خلال المئتي مليون عام الماضية.

وعثر على الكهرمان بالقرب من مدينة كورتينادا مبيزو الايطالية.

وعلّق الباحث الالماني ألكسندر شميت من متحف «فيرناتور كوندا دير هومبولدت يونيفرسيدات» في دورية «نايتشر» العلمية قائلاً: «أظهر اكتشافنا أنّ الانواع المختلفة وحتى الفئات الميكروبية منها تستطيع أن تحيا عبر العصور الجيولوجية».

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018