أوروبا تسمح باستخدام الأجهزة الإلكترونية خلال إقلاع وهبوط الطائرات

أوروبا تسمح باستخدام الأجهزة الإلكترونية خلال إقلاع وهبوط الطائرات

تتجه أوروبا إلى تخفيف القيود على استخدام الأجهزة الإلكترونية في الرحلات الجوية، ما يمهد الطريق أمام السماح باستخدامها أثناء إقلاع وهبوط الطائرات.

ولا يسمح حاليا باستخدام الهواتف المحمولة وأجهزة الكومبيوتر اللوحية والأجهزة الأخرى، إلا بعد انتهاء الطائرة من إقلاعها وحتى قبيل شروعها في الهبوط.

ونشرت الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران إرشادات دعت إلى السماح باستخدام هذه الأجهزة أثناء عملية الإقلاع والهبوط، وذلك بعد الإعلان عن إرشادات مماثلة في الولايات المتحدة الشهر الماضي.

حرية الاتصال وشروط السلامة

وتنص قواعد الوكالة حاليا على جعل الأجهزة في "وضع الطيران"، ما يعني أن الركاب لا يمكنهم إجراء مكالمات أو استخدام خدمة الرسائل، ويهدف هذا الحظر إلى تجنب احتمالية تداخل إشارات هذه الأجهزة مع إشارات أجهزة الطائرة.

وستطبق التعديلات على الطائرات التابعة لشركات الطيران الأوروبية، ومن المتوقع دخولها حيز التنفيذ نهاية الشهر الحالي، تشرين الثاني/ نوفمبر.

ويقول باتريك كي، المدير التنفيذي للوكالة الأوروبية لسلامة الطيران: "هذه خطوة مهمة فيما يتعلق بإتاحة حرية استخدام الأجهزة الإلكترونية الشخصية على متن الطائرة، دون الإخلال بشروط السلامة."

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة