محطة فضاء بحثيّة جديدة بإدارة أوروبيّة صينيّة روسيّة

محطة فضاء بحثيّة جديدة بإدارة أوروبيّة صينيّة روسيّة

أعلنت إدارة الفضاء القومية الصينية (CNSA) اليوم الإثنين، عن مخطّط مشترك مع الاتّحاد الأوروبيّ وروسيا يهدف لإنشاء مركز بحثي علمي مشترك على سطح القمر، بحسب ما أعلنه المدير التّنفيذيّ للإدارة الصّينيّة، وو يانهوا.

وقال يانهوا في حديثه لوكالة أنباء "تشينخوا" الصينية الرّسمية، إن "كلًّا من الاتحاد الأوروبي وروسيا وافقا على دراسة الخطة بشكل مشترك"، مبيّنًا أنّ "عملية الدراسة المشتركة ستركز على الأهداف العلمية للمحطة إضافة إلى نقاشات حول النظام أو البعثة".

وفي خطاب أمام "المؤتمر العالمي لاستكشاف القمر والفضاء العميق" المنعقد في مدينة زهوهاي بولاية غوانغ دونغ، قال يانهوا، إن "الشركاء الثلاثة سيقومون برسم الخطة والتصميم الخاص بالمحطة بشكل مشترك، والتنسيق بشأن تطبيق هذه الخطة ويتشاركون في نهاية المطاف النتائج العلمية لها".

فيما قال نائب المدير التنفيذي لمركز "برنامج الفضاء واستكشاف القمر" التابع لـ (CNSA)، باي زهاويو، إن "خطة بناء المحطة من المتوقع أن تكتمل بعد سنتين أو 3 من المداولات بين فريق دولي من العلماء"؛ مضيفًا أنّ "سيتم إنشاء لجنة تنسيق مشتركة بين الحكومات بشأن محطة البحث القمرية".

ويأتي هذا التصريح بالتزامن مع إطلاق الهند لثاني مهمة فضائية لها للقمر، Chandrayaan-2، والتي من المفترض أن تقوم بإنزال عربة على سطحه في أيلول/ سبتمبر القادم، وفي حال نجاحها ستكون الهند رابع دولة تصل للقمر بعد الولايات المتحدة الأميركية وروسيا والصين.

كذلك، نجح مسبار فضائي ياباني بملامسة سطح كويكب، الأسبوع الماضي، ومن المرجح أن تكون هذه المهمة هي الأولى التي نجحت في جمع عينة من تحت سطح قشرة الكويكب.