مروحيات الاحتلال تغتال فلسطينيا في احد شوارع غزة

مروحيات الاحتلال تغتال فلسطينيا في احد شوارع غزة

افادت مراسلتنا في مدينة غزة، الفت حداد، ان مروحيات الاباتشي الاسرائيلية اغتالت، ظهر اليوم الخميس، ناشطا فلسطينيا ينتمي الى كتائب الشهيد عز الدين القسام، الذراع العسكري لحركة حماس، وأصابت آخر، وذلك بعد قصف سيارتهما في حي الدرج في مدينة غزة.

وافاد شهود عيان ان مروحيات الأباتشي اطلقت ثلاثة صواريخ على سيارة من طراز رينو 9، كان يستقلها الشهيد اياد ادبيك (27 عاماً)، عندما كانت تسافر على شارع يربط بين حي الشيخ رضوان وحاجز التفاح.

وقال عبد العزيز الرنتيسى احد قادة حركة المقاومة الاسلامية حماس، في تصريحات صحافية ادلى بها ، ان عملية الاغتيال هذه تؤكد ان "اسرائيل هي التي تمارس الارهاب بعينه بسعيها المتواصل الى قتل ابناء الشعب الفلسطينى" .

ورآى الرنتيسي في عملية الاغتيال هذه، "رسالة واضحة لكل فلسطيني بانه لا يوجد طريق آخر سوى طريق المقاومة"، مضيفا: "انها، ايضا، رسالة للذين يلتفون حول ما يسمى " السلام"، وتقول لهم اذا واصلتم هذا الطريق فإن اسرائيل ستتابع عمليات القتل".
و اكد الرنتيسى ان حركته لن تذهب الى اى حوار تكون قاعدته وقف عمليات المقاومة.

من جهتها ادانت السلطة الوطنية الفلسطينية، عملية الاغتيال التى نفذتها الطائرات الاسرائيلية. وقال نبيل ابو ردينة، مستشار الرئيس الفلسطينى ياسر عرفات ان ما قامت به اسرائيل هو استمرار للتصعيد الذى تقوم به فى الاراضى الفلسطينية والذى يهدف الى تخريب خارطة الطريق وافشال زيارة باول، قبل ان تبدأ.

وطالب ابو ردينة الولات المتحدة بضرورة وضع حد للتصعيد الاسرائيلي اذا كانت معنية باستمرار عملية السلام .

واعتبر ابو ردينة الخطوات الاسرائيلية التى تقابل بها الخطوات التى يقوم بها الجانب الفلسطينى بانها تحد سافر لارادة المجتمع الدولي مطالبا المجتمع الدولى بالتعامل مع اسرائيل على انها دولة خارجة عن القانون .

وهذا هو الشهيد الفلسطيني الثاني منذ صباح اليوم، في قطاع غزة، والشهيد السادس، منذ يوم أمس.

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلي قد قتلت فلسطينيا بالقرب من حاجز التفاح، صباح اليوم، لانه لم ينصع لاوامر الجنود بالتوقف، حسب ادعاء قوات الاحتلال.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018