ناشطون فلسطينيون يسلمون الجيش الإسرائيلي طالبا بعد اختطافه بساعات

ناشطون فلسطينيون يسلمون الجيش الإسرائيلي طالبا بعد اختطافه بساعات

أخلى ناشطون فلسطينيون من كتائب شهداء الأقصى الذراع العسكري لحركة فتح في نابلس سبيل الطالب الجامعي اليهودي الأمريكي بعد الاعلان عن اختطافه بساعات قليلة.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية صباح اليوم الأحد إن كتائب شهداء الأقصى سلمت بنجامين فيشباين لقوات الجيش الإسرائيلي عند حاجز حوارة العسكري القريب من مدينة نابلس في الضفة الغربية.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن فيشباين قوله قبل أخذه للتحقيق إنه أراد التجول في نابلس لأنها مدينة "مثيرة".

وأضاف فيشباين أنه تم اختطافه فيما كان يجلس في مقهى يدخن النرجيلة.

ووصف قراره بالتجول في نابلس بـ"الخطأ الخطير".

من جهة أخرى تقدّر سلطات الأمن الإسرائيلية ان قرار الخاطفين بإخلاء سبيل فيشباين جاء لكون الأخير هو مواطن أمريكي ولا يحمل الجنسية الإسرائيلية.

وكان الخاطفون قد سجلوا شريطا يظهر فيه فيشباين وهو يعرض بطاقة طالب في الجامعة العبرية في القدس ويقول إنه إذا لم تطلق إسرائيل سراح أسرى فلسطينيين فإن خاطفيه سيقتلونه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018