مبعدو كنيسة المهد يطالبون بشملهم في أي صفقة تبادل أسرى..

مبعدو كنيسة المهد يطالبون بشملهم في أي صفقة تبادل أسرى..

طالب مبعدو كنيسة المهد فى قطاع غزة واوربا اليوم، الأربعاء، الجهات المسؤولة فى مؤسسة الرئاسة والحكومة بالايعاز لأصحاب القرار والمفاوضين وآسري الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليت بطرح قضيتهم على طاولة المفاوضات بقوة وعدم عقد أي صفقات دون ان يكونوا طرفا أساسيا فيها، أسوة بقضية الأسرى لإنهاء معاناتهم ومعاناة أهلهم وأطفالهم .

وناشد المبعدون فى بيان تلوه خلال مؤتمر صحفي بغزة هيئة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بالتدخل العاجل من أجل إنهاء هذه المعاناة واغلاق هذا الملف بالكامل .

وناشد هؤلاء مؤسسات حقوق الانسان الدولية بشكل عام ومنظمة الصليب الاحمر بشكل خاص التدخل لدى سلطات الاحتلال لمنح أهلهم وذويهم التصاريح اللازمة لزيارتهم في غزة وأوروبا.

كما طالبوا برص الصفوف والعمل على وحدة المصلحة الوطنية وصيانة تضحيات الشهداء وكرامة المعتقلين. كما شدد المبعدون على حرمة الدم الفلسطيني، مستنكرين كل الاحداث المؤسفة التي جرت فى الساحة الفلسطينية، مطالبين بالعمل على الوحدة على الوحدة الوطنية من خلال تشكيل حكومة وحدة وطنية من كافة الفصائل الفلسطينية.