تشكيل لجنة خاصة لحماية وتسهيل أعمال الرعايا الأجانب في قطاع غزة..

تشكيل لجنة خاصة لحماية وتسهيل أعمال الرعايا الأجانب في قطاع غزة..

أعلنت وزارة الشؤون الخارجية في الحكومة المقالة أنها شكلت لجنة خاصة لحماية وتسهيل أعمال الرعايا الأجانب في قطاع غزة، تضم كلاً من وزارة الخارجية والداخلية والإعلام والقوة التنفيذية التابعة لوزارة الداخلية وجهاز الأمن والحماية لضمان أمن وسلامة الرعايا الأجانب وتسهيل مهامهم. وسيتم إعلان مقر اللجنة وهواتفها خلال الأيام القادمة.

وأوضحت الوزارة في بيان لها ان لجنة حماية الرعايا الأجانب قامت بزيارة كافة مقار تواجد الضيوف الأجانب في الفنادق والمباني الخاصة، وعملت خلال العشرة أيام الماضية على تأمين سلامتهم وتسهيل مهامهم.

ودعت وزارة الشؤون الخارجية الصحافيين الأجانب إلى القدوم إلى قطاع غزة لكتابة تقاريرهم والمتابعة عن كثب لتطورات الأوضاع ولهم كل الترحيب والمحبة والمساعدة.

في هذا السياق، عبرت وزارة الشؤون الخارجية عن ترحيبها وتقديرها للجهود التي بذلتها وزارة الداخلية وكتائب الشهيد عز الدين القسام والتي أفضت إلى إطلاق الصحفي البريطاني ألن جونستون بعد ثلاثة أشهر من اختطافه بغزة.

واعتبرت الوزارة في بيانها أن عملية تحرير الصحفي جونستون تؤكد مصداقية حكومة تسيير الأعمال في تحقيق الأمن للجميع بقطاع غزة الذي أصبح منطقة آمنة خالية من عناصر الفلتان الأمني التي تسببت خلال الأعوام والأشهر الماضية في الإساءة لصورة الشعب الفلسطيني.

وهنأت الصحفي جونستون وزملاءه العاملين في هيئة الإذاعة البريطانية وأهله وذويه وكافة الصحافيين الفلسطينيين الذين عبروا غير مرة في مناسبات ومهرجانات ومسيرات تضامنية مع زميلهم في تأكيد على أصالة شعبنا وترحيبه بضيوفه، لاسيما مع الدور المميز للصحفي جونستون في إبراز حقيقة الواقع الفلسطيني عبر سني عمله في القطاع.

ودعت وزارة الشؤون الخارجية المجتمع الدولي والحكومة البريطانية إلى إدراك حقيقة الواقع في فلسطين جيدا، خاصة وأن إطلاق سراح جونستون كان أحد أهم المطالب الفلسطينية والدولية إلى جانب حفظ الأمن الداخلي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018