حماس تعتبر قرار مجلس الوزراء الإسرائيلي إعلان حرب..

حماس تعتبر قرار مجلس الوزراء الإسرائيلي إعلان حرب..

اعتبرت حركة حماس، اليوم الأربعاء، قرار مجلس الوزراء الإسرائيلي المصغر اعتبار قطاع غزة كيانا معاديا بمثابة إعلان حرب إسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، ويستهدف قوى المقاومة وتقويض حركة حماس سياسيا.

وقال سامي أبو زهري، المتحدث باسم حماس، لـ عــ48ـرب إن "حركة حماس وكل قوى المقاومة ستواجه أي تصعيد إسرائيليي بصلابة".

ودعا أبو زهري كافة الأطراف العربية والدولية للوقوف عند مسؤولياتها تجاه التصعيد الخطير، لأن غزة ليست كيانا مستقلا حتى يتم التعامل معها ككيان معاد، فهي تحت الاحتلال، والاحتلال يجب أن يتحمل مسؤولياته الإنسانية تجاه الشعب المحتل بموجب القوانين الدولية.

واعتبر أبو زهري أن القرار الإسرائيلي يفرغ مؤتمر الخريف المقبل من مضمونه بشكل كامل، لأن استباق هذا المؤتمر بهذا التصعيد يؤكد أن الاحتلال غير جاهز لدفع أي استحقاقات سياسية.

من جهته كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إن القرار الإسرائيلي باعتبار غزة كيانا معاديا هو قرار غير قانوني، وهو ضد القانون الدولي.

وقال عريقات إن القرار الإسرائيلي يحمل في طياته تصعيدا خطيرا وهو مقدمة لعمليات إسرائيلية في قطاع غزة، موضحاً أن إسرائيل لا تستطيع أن تعلن عن قطاع غزة بأنه كيان معاد لأن القطاع هو جزء لا يتجزأ من الوطن الفلسطيني.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018