إصابة 5 فلسطينيين وإطلاق أكثر من 12 صاروخا باتجاه سديروت

إصابة 5 فلسطينيين وإطلاق أكثر من 12 صاروخا باتجاه سديروت

أفادت مصادر فلسطينية أن 5 فلسطينيين أصيبوا بجراح مختلفة، حينما أطلقت دبابة إسرائيلية قذيفة تجاههم شرق مدينة رفح، وفي المقابل تشير تقارير إسرائيلية إلى أن ضباطا إسرائيليين يطالبون بالقيام بحملة عسكرية واسعة النطاق على قطاع غزة.

وحسب المصادر الفلسطينية فإن إحدى الدبابات الإسرائيلية المتمركزة على الحدود مع رفح أطلقت قذيفة مدفعية تجاه مجموعة من المقاومين، ما أدى إلى إصابة خمسة منهم بجراح مختلفة.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد توغلت مجددا، الأربعاء، بالقرب من منازل المواطنين شمال وشرقي بلدة بيت حانون، وشرعت بحملات تجريف واسعة لما تبقى من الاراضى الزراعية وسط اطلاق نار كثيف تجاه منازل المواطنين.

وحسب شهود عيان فإن ثماني آليات مصحوبة بجرافات تمركزت بالقرب من كلية الزراعة في بيت حانون وشرعت بحملات تجريف.

على صعيد متصل انسحبت قوات الاحتلال من منطقة الجرادات جنوبي قطاع غزة بالقرب من مطار غزة الدولي بعد أن قامت بعملية تجريف واسعة للأراضي واعتقال عدد من المواطنين.

وكانت الزوارق الحربية الإسرائيلية أطلقت نيرانها فجر اليوم باتجاه الصيادين في عرض البحر في كل من غزة وخان يونس ما ادى الى اصابة اثنين من الصيادين.

وأفادت مصادر فلسطينية أن كتائب شهداء الأقصى أعلنت عن إطلاق عملية عسكرية تحت اسم "خريف غزة" بدأتها صباح اليوم، الخميس، بإطلاق 20 صاروخاً من طراز أقصى 103 باتجاه بلدات إسرائيلية محيطة بقطاع غزة.

وخيَرت الكتائب الإسرائيليين القاطنين في بلدة "سديروت" شمال القطاع "بين الموت أو الرحيل"، قائلة: إن حملتها ستمطر البلدات الاسرائيلية المحيطة بقطاع غزة بمئات الصواريخ من طراز أقصى 103 يوميا، مؤكدة على أنها ستستمر في حملتها العسكرية وفي نهج المقاومة دون كلل أو ملل مشيرة إلى مللها من "أكذوبة السلام" والأنباء المتواترة عن "مؤتمر هنا ومؤتمر هناك".

وقالت الكتائب في بيانها: "في ظل الواقع الأليم الذي نحيا به من فرقة بين أخوة الخندق والسلاح الواحد وفي ظل تفكك النسيج الاجتماعي بين أبناء الشعب الواحد وسياسة التجويع الجماعي والحصار الخانق المفروض على قطاع غزة يطل علينا خريف 2007 بدون الياسر وياسين، بدون حكومة وحدة وطنية تجمع جناحي الوطن فقط نسمع عن عقد مؤتمرات هنا وهناك، يمر علينا 90 عاماً من وعد بلفور المشؤوم في ظل الاجتياحات المتكررة وعمليات القتل اليومية وهدم البيوت واستباحة الدم والعرض الفلسطيني" مشيرة إلى أنها بدأت الحملة بناء على ذلك.

ومن جهتها أفادت التقارير الإسرائيلية أنه تم إطلاق صلية صواريخ صباح اليوم، الخميس، من شمال قطاع غزة باتجاه إسرائيل، وتمت معاينة 9 صواريخ من بين 13 صاروخا تم إطلاقها، في منطقة سديروت والمستوطنات المجاورة.

وبينما ادعت المصادر ذاتها أن قوات الاحتلال قتلت في الساعات الأخيرة 4 فلسطينيين، فقد أشارت إلى تصاعد الأصوات في وسط الضباط الإسرائيليين العاملين في المنطقة بالقيام بحملة عسكرية واسعة النطاق في قطاع غزة.

وأشارت إلى أن السكان المحليين في سديروت اعتقدوا أن خللا أصاب أجهزة الإنذار، وذلك بسبب لكونها لم تتوقف عن العمل لدقائق متواصلة. وتبين لاحقا أن ذلك بسبب صلية الصواريخ التي تم إطلاقها. وبحسب التقارير فقد سقطت في مناطق مفتوحة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018