السلطة الفلسطينية تقرر دفع رواتب مستخدمي قطاع غزة..

السلطة الفلسطينية تقرر دفع رواتب مستخدمي قطاع غزة..

قررت اللجنة المركزية لحركة فتح، خلال إجتماع مشترك عقدته أمس مع اللجنة القيادية العليا لحركة فتح في قطاع غزة، ترأسه الرئيس محمود عباس بمدينة رام الله، حل قضية الرواتب لجميع المنتسبين والمفرغين وخاصة دفعة شهر 11/2005 وبقية المراكز التي لم يتم الصرف، إضافة الى اعتماد اللجنة القيادية في قطاع غزة مرجعية بكافة الصلاحيات، لمواجهة كافة الأوضاع والمتطلبات بما يعزز صمود المواطنين.

كما قررت اللجنة، العمل الفوري على دعم المزارعين والعمال في قطاع غزة، بما يمكنهم من تصدير منتوجاتهم وتوفير الفرص للعمال ومساعدتهم، كما قررت تعزيز الدور الوطني الوحدوي لهيئة العمل الوطني على الصعيد المركزي وفي جميع المحافظات في قطاع غزة.

كما استمعت اللجنة الى تقرير شامل حول المؤتمر الدولي في أنابوليس واللقاءات الفلسطينية - الإسرائيلية. وفي هذا المجال، أكدت اللجنة المركزية على الثوابت الوطنية والحقوق الوطنية غير القابلة للتصرف. أنه لا بد من توفير شروط إنجاح هذا المؤتمر الذي دعا اليه الرئيس بوش.

كما أكدت اللجنة المركزية على الاجتماع المقبل للجنة المتابعة العربية، وضرورة تحديد موقف عربي موحد تجاه هذا المؤتمر والقضايا التي يجب إنجازها قبل انعقاده، حتى لا يشكل انعقاده ودون تحقيق تقدم حقيقي لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي، نكسة خطيرة لعملية السلام برمتها. وأعادت اللجنة المركزية التأكيد على اهمية مشاركة سورية ولبنان في المؤتمر، وإدراج قضيتي الجولان وشبعا في جدول أعمال المؤتمر، بما يضمن تحقيق الانسحاب الإسرائيلي الكامل من جميع الاراضي الفلسطينية والعربية المحتلة في العام 1967، وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف في حدود الرابع من حزيران 1967.



ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018