لجنة دعم المقاومة في فلسطين تحذر من محاولات شطب حق العودة..

لجنة دعم المقاومة في فلسطين تحذر من محاولات شطب حق العودة..

عقدت لجنة دعم المقاومة في فلسطين اجتماعها اليوم، الخميس، في بيروت وناقشت الأوضاع في فلسطين ولبنان في ظل تداعيات ومخاطر مؤتمر انابوليس، وتوقفت عند الذكرى الستين لصدور القرار 181 القاضي بتقسيم فلسطين.

وأكد المجتمعون على رفض نتائج اجتماع انابوليس، ورفض ما جاء من إعتراف بيهودية الكيان الصهيوني وإغتصابه لأرض فلسطين، محذرين من محاولات شطب حق العودة وتهجير مليون وثلاثماية ألف فلسطيني من ارضهم في فلسطين المحتلة منذ العام 1948.

وحذرت اللجنة في بيان صحافي، وصل موقع عــ48ـرب نسخة منه، "السلطة الفلسطينية التي تنساق وراء المطالب والاشتراطات والإستجابة للمطالب الامريكية الصهيونية من تنفيذ الشق الامني في خارطة الطريق والذي يستهدف اجتثثاث المقاومة ونزع سلاحها من اجل الحفاظ على أمن الكيان الصهيوني، معتبرة أي تفريط بحقوق الشعب الفلسطيني هو خيانة للقضية والارض والشعب".

وأكدت اللجنة تمسكها بحق العودة باعتباره حقاً فردياً وجماعياً للشعب الفلسطيني لا يسقط بالتقادم ولا يملك اي شخص او جهة مهما كان موقعه التنازل عن هذا الحق المقدس.

كما أكدت "تمسكها بخيار المقاومة كخيار استراتيجي من أجل تحرير كامل أرضنا ومقدساتنا وعودة اللاجئين من شعبنا الفلسطيني الى ديارهم وممتلكاتهم الي اخرجوا منها عام 1948".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018