البدء بالإفراج عن 429 أسيرا فلسطينيا؛ واعتقال 42 فلسطينيا الليلة الماضية..

البدء بالإفراج عن 429 أسيرا فلسطينيا؛ واعتقال 42 فلسطينيا الليلة الماضية..

بدأت سلطات سجون الاحتلال بالإفراج عن نحو 429 أسيرا فلسطينيا صباح يوم الاثنين، كانت الحكومة قد صادقت على الإفراج عنهم قبل ثلاثة أسابيع فيما اعتبرته بادرة حسن نية لرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس. إلا أن سياسة الاعتقالات ما زالت متواصلة في الضفة الغربية واعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية 42 فلسطينيا في عدة مناطق مختلفة.

وقد نقلت مصلحة سجون الاحتلال صباح اليوم مجموعة مكونة من 180 أسيرا من سجن من سجن النقب الصحراوي إلى حاجز بيتونيا القريب من رام الله في ثلاث حافلات. وفي غضون ذلك اعتقلت قوات الاحتلال خلال الليلة الماضية 42 فلسطينيا في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

هذا واعتبر القائد الفلسطيني الأسير مروان البرغوثي أن الخطوة الإسرائيلية بإطلاق سراح 400 أسير هي هزيلة، وقال يوم أمس لوفد لجنة الداخلية البرلمانية الذي زاره في سجن "هداريم": " "معظم الفلسطينيين الذين سيفرج عنهم في كل حال كانوا سيخرجون خلال عدة شهور. إسرائيل يمكنها إطلاق سراح آلاف الأسرى، أبو مازن طلب أكثر إلا أنهم لا يمنحونه ما طلب".

وفي رده على سؤال لأحد أعضاء اللجة حول تقديره عن موعد نهاية الصراع، قال البرغوثي إن "نهاية الصراع قريبة جدا "، إلا أنه أضاف قائلا: " مطلوب قائد(إسرائيلي)لديه الشجاعة لأن يوقع على اتفاق. وإذا تم التوصل إلى حل دائم سيحترمونه أيضا في غزة. ".
وزار وفد اللجنة أيضا عميد الأسرى اللبنانيين الأسير اللبناني سمير القنطار، وضم الوفد كل من أوفير بينيس(العمل) وموشي كحلون(ليكود) وسارة مروم "غملئيم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018