توالي التوجّهات إلى الرئيس المصري للتدخل لعودة حجاج غزّة بكرامة

توالي التوجّهات إلى الرئيس المصري للتدخل لعودة حجاج غزّة بكرامة

قال "أبو مجاهد" الناطق الرسمي باسم لجان المقاومة الشعبية بأن حجاج بيت الله الحرام يجب أن يعودوا بكل كرامة واحترام عبر البوابة الرسمية بين جمهورية مصر وفلسطين ألا وهي معبر رفح وبأسرع وقت.

وأكد "أبو مجاهد" في بيان له "بأن الطلب من الحجاج التوقيع على أوراق معينة تحت تأثير الوضع الإنساني الذي يعيشونه بعد أدائهم مناسك الحج بما فيها من مشقة وتعب مرفوض ولا يجب أن يكون معمولا به في التعامل بين الأشقاء خاصة مع شعب فلسطين المحاصر والذي تتكالب عليه كل قوى الشر برئاسة أمريكا وإسرائيل".

ودعا "أبو مجاهد" الرئيس المصري حسني مبارك إلى ضرورة التدخل الفوري من اجل إنهاء هذه الأزمة وإعادة الحجاج إلى أهلهم وذويهم في القطاع عبر بوابة معبر رفح.

وقال أبو" مجاهد" "لا يمكن أن نرى الأخوة الأشقاء في مصر إلا كجنب إلى جنب معنا في كل مراحل قضيتنا وصراعنا مع اسرائيل. ومن هذا المنطلق نرى بان على مصر العروبة أن لا يكون لها مجرد شبهة المشاركة في حصار الشعب الفلسطيني بغزة وأن تستمر في مواقفها التاريخية البطولية والتي لا ترضي الضيم والظلم للشعب الفلسطيني".

وأعرب "أبو مجاهد" عن أملة بأن تنتهي هذه الإشكالية بسرعة وان يعود الحجاج الكرام عبر معبر رفح من حيث خرجوا برعاية مصرية كريمة قائلا: "نحن على ثقة بأن الرئيس المصري والحكومة المصرية يسعون دائما للعمل على رفع الحصار ولن يكونوا عقبة في عودة الحجاج عبر معبر رفح البري,

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018