الاشتباكات في قطاع غزة تحصد أرواح 6 فلسطينيين..

الاشتباكات في قطاع غزة تحصد أرواح 6 فلسطينيين..

قتل ستة فلسطينيين، ثلاثة منهم من أفراد الشرطة التابعة للحكومة الفلسطينية المقالة، فيما أصيب أكثر من 30 آخرين بجراح إثر مواجهات وقعت بين أنصار حركة "فتح" المحتفلين بالانطلاقة الــ43 للحركة وبين أفراد الشرطة الفلسطينية التابعة للحكومة المقالة في كل من حي الشجاعية شرق مدينة غزة وفي مدينة خانيونس جنوب القطاع.

وقال شهود عيان إن مواجهات اندلعت بين أنصار حركة فتح المحتفلين بالانطلاقة الــ43 لحركتهم وبين أفراد من الشرطة، رجم خلالها المحتفلون الشرطة بالحجارة فيما تعرضت مقار الشرطة لإطلاق الرصاص.

وحسب مصادر طبية فإن ضحايا الاقتتال هم ثابت حلس في الشجاعية وحسين مشتهي (25 عاما) والمواطن محمود ابو طه (35 عاما)، إضافة إلى عمر عصفور (20 عاما) وهو من أفراد شرطة الحكومة المقالة، والطفل محمد أبو الوفا والمسن محمد ابو دلخ (61 عاما).

واتهمت الشرطة في الحكومة المقالة عناصر من حركة فتح بإطلاق النار باتجاه أفراد شرطة الحكومة المقالة ومقر شرطة البلديات بمدينة غزة.

كما حمل إيهاب الغصين الناطق باسم وزارة الداخلية في الحكومة المقالة، مساء أمس الإثنين، رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وقيادة حركة فتح المسؤولية الكاملة عن الأحداث المؤسفة التي وقعت في أنحاء متفرقة في قطاع غزة.

الى ذلك اكدت مصادر في حرة فتح أنه جرى اعتقال القيادي في حركة فتح ابراهيم ابو النجا، وأفرج عنه في وقت لاحق.

وقال وائل أبو النجا نجل إبراهيم "إن عناصر أمنية تابعة للحكومة المقالة حضرت إلى المنزل وقامت باعتقال والدي واقتادته إلى جهة مجهولة".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018