7 شهداء فلسطينيين بنيران الاحتلال في خانيونس بينهم 5 من عائلة واحة وشهيدان من المقاومة؛ و18 على الأقل أصيبوا

7 شهداء فلسطينيين بنيران الاحتلال في خانيونس بينهم 5 من عائلة واحة وشهيدان من المقاومة؛ و18 على الأقل أصيبوا

استشهد خمسة فلسطينين واصيب 18 على الاقل ثلاثة منهم من عائلة واحدة فى قصف لمنزلهم وشهيدان من كتائب القسام فى قصف صاروخي وذلك فى توغل اسرائيلى لبلدة بنى سهيلة بمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة .

وقالت مصادر طبية فلسطينية ان" كريمة فياض وابنيها احمد وسامي فياض استشهدوا جراء قصف اسرائيلي استهدف منزلهم فيما أصيب اربعة آخرون من نفس العائلة,

وحسب شهود عيان فان عدة اليات عسكرية احتلالية توغلت الى البلدة المذكورة فجر اليوم وسط اطلاق نار كثيف وقامت بمحاصرة عدد من المنازل فى البلدة واستهدفتها بشكل مباشر من خلال اطلاق النار عليها

كما استشهد مقاومان من كتائب القسام احدهم منير برهم 20 عاما, عندما أطلقت قوات الاحتلال نيرانها باتجاهه في توغل اسرائيلي فى بنى سهيلا

وحسب شهود العيان فان طائرة اسرائيلية أطلقت سبعة صواريخ باتجاه مجموعات للمقاومين في المنطقة اثناء تصديهم للاجتياح الذي بدأ فى المنطقة

كما اصيب سبعة مواطنين في عملية التوغل حيث افاد شهو عيان أن قوات الاحتلال اطلقت صاروخا باتجاه احد المنازل في بني سهيلة مما اوقع سبع اصابات، دون ان تتمكن سيارات الاسعاف من الوصول للجرحى.
نجا أحد قادة ألوية الناصر، الجناح المسلح للجان المقاومة الشعبية من قصف صاروخي إسرائيلي مساء أمس، وفي وقت سابق استشهد مواطن فلسطيني بنيران جيش الاحتلال ليرتفع بذلك عدد الشهداء الذين سقطوا يوم أمس إلى 7 شهداء.

و قالت مصادر فلسطينية وشهود عيان ان طائرة إسرائيلية استهدفت بالصواريخ مساء أمس، الأربعاء، سيارة مدنية كانت تسير في حي الصفطاوى شمال مدينة غزة.

وقال شهود عيان إن طائرة إسرائيلية أطلقت صاروخا على الأقل تجاه سيارة من نوع "اودي" زرقاء اللون كانت تسير فى شارع الصفطاوى ما أدى إلى سقوط إصابتين طفيفتين من المارة.

وحسب مصادر في ألوية الناصر صلاح الدين، الذراع العسكري للجان المقاومة الشعبية، فان السيارة كانت تقل ابراهيم زملط أبو شعبان أحد قادتها إلا انه تمكن من الفرار من الصاروخ.

هذا وفي وقت سابق استشهد مواطن فلسطيني بنيران قوات الاحتلال شرق بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، ليرتفع عدد القتلى جراء التصعيد الإسرائيلي في غزة إلى 7 شهداء.

وكان ستة فلسطينيين استشهدوا، وأصيب 11 آخرون في سلسلة غارات نفّذها الطيران الحربي الإسرائيلي على حي الشجاعيّة الذي انسحبت منه القوات الإسرائيلية بعد ذلك.

وأعلنت كتائب القسام التابعة لحركة حماس عن استشهاد ثلاثة من مقاتليها في هذه الغارات، وكان من بينهم القائد الميداني في القسام عاهد الشمالي.

كما استهدفت غارة إسرائيلية مجموعة أخرى من المسلحين في ذات الحي ما أدى إلى استشهاد اثنين من عناصر ألوية الناصر صلاح الدين وثالث من كتائب الأقصى التابعة لحركة فتح.

وشيع المئات من الفلسطينيين في وقت لاحق جثامين الشهداء وسط هتافات منددة بالتصعيد الاسرائيبلي ومطالبة بالانتقام.
ارتفع الى سبعة عدد الشهداء الذين سقطوا جراء العملية العسكرية الاسرائيبية التي لا زالت متواصلة فى منطقة بنى سهيلا شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وقالت المصادر ان خمسة من الشهداء هم من عائلة واحدة وسقطوا حينما قصفت دبابات الاحتلال منزل المواطن "حمدان فياض بقذيفتين " ما ادى الى استشهاد خمسة من افراد العائلة، واصابة 18 مواطنا بجراح.

المصادر الطبية في مشفى ناصر بخانيونس اكدت ان عدد الشهداء مرشح للزيادة في ظل وجود عدد من الإصابات الخطرة وفى ظل استمرار العملية العسكرية .

وكان مقاومين اثنين من نشطاء كتائب القسام الذارع المسلح لحركة حماس قد استشهدا حينما أطلقت طائرة استطلاع اسرائيلية صاروخا صوبهم في التوغل الإسرائيلي في بلدة بني سهيلا شرق مدينة خانيونس جنوب القطاع عرف منهم الشهيد ( منير برهم) البالغ من العمر عشرين عاما فيما بقيت هوية الشهيد الآخر مجهولة حتي اللحظة.

الى ذلك قال شهود عيان ان قوات الاحتلال تحاصر عدد من منازل المواطنين فى منطقة بنى سهيلا وسط اطلاق كثيف تجاهها فيما لا تزال الاشتباكات المسلحة تدور وبعنف بين المقاومين الفلسطينين وقوات الاحتلال الاسرائيلي
الى ذلك هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي قبل ظهر الخميس منزل سمير أبو طيبة، نائب محافظ خانيونس المكون من ثلاث طبقات والواقع في منطقة الزنة التي تتعرض لعدوان إسرائيلي واسع منذ ساعات الفجر الأولى.

كما اصيب سبعة أطفال فلسطينيين جراء استهدافهم بقذيفة أطلقتها أحد الدبابات المتوغله في المنطقة وصفت حالة احدهم بالخطيرة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018