النائب إبراهيم عبد الله: الاعتداء على الباحث في بتسيلم من قبل الإحتلال تصرف جبان..

النائب إبراهيم عبد الله: الاعتداء على الباحث في بتسيلم من قبل الإحتلال تصرف جبان..

أعرب رئيس الحركة الإسلامية الجنوبية النائب إبراهيم عبد الله عن إستيائه وإستنكاره الشديدين على الإعتداء الجبان على الباحث الميداني في منظمة بتسيلم عيسى عمرو وإعتقاله لكونه كان يوثق بواسطة كاميرا فيديو إضطرابات وأعمال شغب قام بها المستوطنون في حي وادي الحصين في شرقي الخليل.

وعقب على ذلك بالقول :" هذا التصرف من قبل الجنود دليل واضح على خوف هذا الجيش "الجبّار" من نشر الحقيقة ، وعلى حقده على كل ما هو عربي في هذه البلاد".وتابع قوله :" هذا الإعتداء ليس الأول ولن يكون الأخير على ناشطي حقوق الإنسان ومنظمة بتسيلم ، مؤكداً أن إسرائيل دائما تقلب الآية وتتهم هؤلاء الناشطين بالتعدي والتهجم على الجنود أو رجال الأمن".

وأختتم بالقول :" شتان ما بين ما تدعيه إسرائيل أمام العالم من أنها واحة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة ، وبين ما ينتهجه جنودها من سياسة تنكيل منهجية ضد نشطاء حقوق الإنسان وضد الإنسان الفلسطيني البسيط، مما وصل حداً أصبح يقلق منظمات حقوق الإنسان العالمية ، ويلح على إتخاذ إجراءات عملية وقانونية لمنع تفاقم الإعتداءات الإسرائيلية ضد نشطاء حقوق الإنسان الذين يقومون في توثيق ونقل الإنتهاكات اليومية ضد الشعب الفلسطيني"...

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018