المطران يونان: الاعتداء على مقر جمعية الشبان المسيحية في غزة هو اعتداء على الشعب الفلسطيني بأكمله

المطران يونان: الاعتداء على مقر جمعية الشبان المسيحية في غزة هو اعتداء على الشعب الفلسطيني بأكمله

استنكر المطران الدكتور منيب يونان، رئيس الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في فلسطين والأردن، نائب رئيس الاتحاد اللوثري في العالم ، الجريمة البشعة التي تمثلت بتفجير مسلحين لمكتبة جمعية الشبان المسيحية في غزة.. وقال ان هذا الاعتداء هو محاولة لاثارة الفتنة الطائفية ويستهدف العلاقة الأخوية بين أبناء شعبنا الفلسطيني بمسيحييه ومسلميه، بل هو اعتداء على الشعب الفلسطيني بأكمله.. وأضاف اننا ندين بشدة هذا الاعتداء الجبان الذي استهدف صرحاً وطنياً يقدم خدماته الجليلة للجميع مسيحيين ومسلمين دون اسثناء ولذلك فالضرر من وراء هذا الاعتداء سيكون على الجميع.. وقال أستغرب كيف تمتد أيدِ لتفجر مكتبة تضم آلاف من الكتب التي تبرع الأطفال بمعظمها..

وأضاف يونان أن هذه الأعمال تقرع ناقوس خطر ازدياد العنف والفلتان الامني الذي ومن مصلحة الجميع تدارك الأمر بأسرع وقت ممكن لئلا نحصد ما زرعناه علقماً ومراً وألماً ..

وأشار الى أن عدم كشف ملابسات الاعتداءات الماضية والسكوت عنها وعدم متابعتها وبخاصة تلك على التي استهدفت أماكن عبادة وحوادث القتل مثل قتل المواطن رامي عياد والمسؤولين عنها هو الذي شجع الخارجين عن الصف الوطني للقيام باعتداءات مماثلة .. لذلك طالب السلطات المختصة بضرورة التحرك الفوري والكف عن التخاذل في ملاحقة المعتدين وكشف مرتكبي تلك الاعتداءات البشعة .


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018