حماس تنفي إعلانها المسؤولية عن عملية القدس..

 حماس تنفي إعلانها المسؤولية عن عملية القدس..

قال أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام الجناح العسكري لحركة (حماس): "الكتائب لم تصدر أي بيان حتى الآن بتبني عملية القدس الاستشهادية". وأضاف " عندما تتوفر لدينا المعلومات.. سنعلن موقفنا.. مع مباركتنا للعملية".

وكانت وكالة رويترز للأنباء نقلت عن مسؤول في حماس قالت إنه طلب عدم نشر اسمه "تعلن حركة حماس مسؤوليتها الكاملة عن عملية القدس، وسننشر التفاصيل في مرحلة لاحقة".

وكانت حماس تبنت العملية عبر مكبرات الصوت في المساجد عملية القدس التي ادت الى مقتل ثمانية مستوطنين وجرحت أربعين (5 منهم في حالة موت سريري) .

لكن اعلانا رسميا عن هذه العملية لم يصدر حتى اللحظة سواء من القيادة السياسية او العسكرية لحركة حماس.

وكانت وكالة معا الاخبارية نقلت عن كتائب احرار الجليل انها قامت بالتخطيط لها وتوفير السلاح اللازم ورصدت وجمعت المعلومات ووفرت اللوازم اللوجستية. واوضحت ان عناصر من احرار الجليل تعرفوا على منفذ العملية علاء ابو دهيم وهو ناشط سابق من حماس لتنفيذ ها. كتائب احرار الجليل اكدت ان حماس في غزة لم تكن تعلم بالعملية ابدا وعلى ما يبدو ان الجهاز العسكري لها في الخارج هو الذي تولى التنسيق
واوضحت احرار الجليل انها لا تريد اعلان اسم الفصيل الثاني الذى شاركها فى تنفيذ العملية لان الاعلان يجب ان يكون من طرف ذلك الفصيل وفق الظروف الامنية والسياسية التي يراها مناسبة.

واشارت الى ان التخطيط للعملية استغرقها عشرة ايام فقط.
وقد أعلنت مصادر إسرائلية أن عملية مدرسة "هراف" نفذها علاء هاشم أبو دهيم 25 عاما ويحمل هوية مقدسية.

وكانت قوات الاحتلال قد سارعت يوم أمس الأول، الخميس، إلى هدم منزل في جبل المكبر قالت إنه يعود لعائلة الشاب واعتقلت سبعة من أقاربه، إلا أن وكالة رويترز للأنباء قالت إن المنزل الذي هدم ليس منزل منفذ العملية. وقد أقيمت خيمة عزاء إلى جانب أنقاض المنزل المهدم وقالت مصادر عبرية أن أعلام خضراء رفعت على أنقاض المنزل.

وقالت مصادر عبرية أن منفذ العملية كان قد اعتقل على يد أجهزة الأمن الإسرائيلية قبل أربعة شهور وأطلق سراحه قبل عدة أسابيع.

وأشارت بعض المصادر إلى أن أبو دهيم كان يعمل سائقاً في المعهد الديني "مركاز هراف"، الذي وقعت فيه العملية، والتي أسفرت عن مقتل ثمانية على الأقل وجرح نحو أربعين آخرين ، إلا أن هذه المعلومة لم يتم التأكد منها بعد. وكانت قوات الأمن الإسرئيلية قد عثرت على سيارة يعتقد أن منفذ العملية قد استخدمها.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018