كتائب القسام ترد على التهديدات الإسرائيلية: الاحتلال لن يغادر القطاع إلا أشلاء

كتائب القسام ترد على التهديدات الإسرائيلية: الاحتلال لن يغادر  القطاع إلا أشلاء

أكد أبو عبيدة الناطق الإعلامي لكتائب القسام أن "التهديدات التي تطلق من قبل القادة الإسرائيليين هي «تأكيد على العقلية الدموية والإجرامية التي تتغلغل في نفوس هؤلاء القتلة».

وأضاف أبو عبيدة في حديث خاص لموقع القسام إن القادة الإسرائيليين «مستعدون لسفك الدم الفلسطيني وإراقته من أجل حسابات انتخابية داخلية». في المقابل، حذرت كتاب القسام إسرائيل مما اعتبرته «ارتكاب الحماقة الكبيرة وهي اجتياح واسع لقطاع غزة».

وحذر أبو عبيدة الناطق باسم القسام في تصريحات لموقع الكتائب: "اسرائيل من ارتكاب حماقة العدوان على غزة لأنه سيكون أكبر خطأ يرتكبه الاحتلال وسيدفع ثمناً باهظاً ويفاجأ من مقاومتنا وتصدينا لهذا العدوان".

وأضاف: "أن القسام في الميدان ولن يغادر الاحتلال القطاع إلا أشلاءً، وستلاحقه كوابيس الخيبة والهزيمة إلى الأبد، وستكون لنا جولة انتصار وسنفشل كل مخططات العدو".

وتابع إذا كانت إسرائيل «تخطط لقصف مبانٍ ومقرات ومواقع من الجو، فعليه أن يدرك أن حماس وكتائب القسام ليست كتلة حجارة تقصف وتهدم، بل هي جبال من عزيمة وإيمان وإرادة لا يمكن لأي قوة على وجه الأرض أن تهزمها أو تقضي عليها».