حكومة هنية تفكك شبكات عملاء خطيرة وتعتقل 75 منهم تمهيداً لمحاكمتهم

حكومة هنية تفكك شبكات عملاء خطيرة وتعتقل 75 منهم تمهيداً لمحاكمتهم

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني في الحكومة المقالة، إسماعيل هنية، خلال كلمة له مساء يوم الخميس (12/6)، أنّ الحكومة تمكنت من ضرب شبكات للعملاء والجواسيس المتعاونين مع قوات الاحتلال والمخابرات الصهيونية.

وأكد هنية أنّ الأجهزة الأمنية أوقفت 75 عميلاً للاحتلال، وأنّ عدداً من هؤلاء شاركوا بالفعل في عمليات قتل لمقاومين وأسر فلسطينية، معلناً أنّ الحكومة ستقدمهم للنيابة والقضاء، وأنها ستحاكمهم وستنفذ الحكومة أي قرار يصدر بحقهم حتى لو كانت العقوبة بالإعدام.

وذكر المركز الفلسطيني للإعلام نقلا عن مصادر أمنية أن الأجهزة الأمنية نجحت في كشف شبكات خطيرة في عدة أرجاء متفرقة من قطاع غزة، وأنّ عدداً ممن جرى اعتقالهم كانوا يشاركون في عمليات التوغل التي تنفذها قوات الاحتلال الصهيوني على شكل قوات خاصة. وأكدت المصادر أنه تم كشف واحدة من أخطر هذه الشبكات شمالي قطاع غزة وجنوبيه، اعترف أعضاؤها بتورّطهم في جرائم خطيرة. وقالت المصادر إنّ الأجهزة الأمنية توصّلت لمعلومات خطيرة عن المزيد من الشبكات والعملاء، وأنّ عمليات متابعتهم مستمرة.