حماس: تصريحات بيرس صفعة للمفاوضين الفلسطينيين

حماس: تصريحات بيرس صفعة للمفاوضين الفلسطينيين

اعتبرت حركة حماس اليوم السبت تصريحات الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز حول مفاوضات التسوية الجارية مع السلطة الفلسطينية بمثابة "لطمة" للمفاوضين الفلسطينيين.
وبينت حماس"في بيان صحافي إن الاحتلال يتفاوض مع الجانب الفلسطيني بمنطق القوة والاستعلاء، وأنه لا يحترم شريكا ولا يبحث عنه من أجل تحقيق سلام.

وأوضحت إن تصريحات بيريز الذي وصف خلالها الرئيس الفلسطيني محمود عباس بأنه فاقد للشرعية بين أبناء شعبه وعاجز عن الوفاء بأي اتفاق أمني، تدلل أن قادة الاحتلال لا يعتبرون أن هناك زعيما فلسطينيا قويا إلا إذا كان قادرا على تنفيذ اتفاقياتهم الأمنية وتلبية رغباتهم في الوقوف في وجه شعبه و ملاحقة مقاوميه.

وأشارت أن تصريحات بيريز هي رسالة لمن ينفردون بخيار التفاوض والاجتماع بالاحتلال بعيدا عن إرادة ورغبة الشعب الفلسطيني، وأنه ليس لهم إلا الانحياز الكامل لشعبهم، قائلة " أنه بإرادة ورغبة الشعب الفلسطيني فقط يكون مصدر قوت و مصداقية موقف الوفد المفاوض".

وبينت الحركة أن الاحتلال الإسرائيلي لا يحترم إلا القوي، وأن المقاومة في غزة فرضت شروطها من منطلق معادلة البنادق والخنادق، وقد رضخ العدو لشروطها بناء على تقييمه الحقيقي لمصالحه وأمن مستوطنيه وجنوده،مؤكدة أن الإحتلال الإسرائيلي لا يفهم الا لغة المقاومة لكي يستجيب للمفاوض الفلسطيني الذليل".

وكانت صحيفة إسرائيلية نقلت عن بيريز أمس الجمعة قوله إنه "لا أمل في التوصل إلى سلام مع الفلسطينيين، متذرعا بحالة الانقسام لديهم، وضعف الرئيس محمود عباس وأنه لا يحظى بشرعية لدى شعبه".