اتصالات فلسطينية لإعادة الحوار إلى مساره

اتصالات فلسطينية لإعادة الحوار إلى مساره

اكدت مصادر فلسطينية ان اتصالات مكثفة تجريها الشخصيات المستقلة مع كل الأطراف المعنية لانجاح الحوار الداخلي الفلسطيني.

وقال ياسر الوادية ناشط مستقل "أن الاتصالات مع القيادة المصرية والفصائل الفلسطينية أكدت أن الجميع شبه موافق على الورقة المصرية المقدمة للنقاش خلال جولة الحوار المقبلة في القاهرة" .
واعتبر الوادية "أن المطلوب من الطرفين في الضفة والقطاع هو وقف ملف الاعتقال السياسي بالكامل كبادرة حسن نية من قبل كل طرف للدخول في أجواء صحية قادرة على التفاعل مع مرحلة جديدة من الوحدة والوفاق".

واوضح الوادية "أن ما جرى بالأمس يؤكد مدى الحاجة إلى الأجواء الصحية الملائمة للانطلاق في جولة حوار قادرة على إنهاء ملف الانقسام الداخلي بشكل تام" .

وأشار الى "أن دماء الشهداء وآهات الجرحى والأسرى تستصرخ ضمائر القادة السياسيين لفتح وحماس للجلوس إلى طاولة الحوار من اجل ترتيب البيت الفلسطيني ومواصلة النضال الفلسطيني بشكل مشترك يضمن عدم التفريط في الثوابت والحقوق الفلسطينية" .

وشدد الوادية "على أن الشخصيات المستقلة والأكاديمية ورجال الأعمال وعلماء المسلمين ورجال الدين المسيحيين ستواصل فعاليتها الشعبية والجماهيرية الهادفة للضغط على الأشقاء المتنازعين ومساندة الدور العربي الذي ترعاه مصر".