الأنروا قد تضطر الخميس إلى إنهاء توزيع المواد الغذائية في قطاع غزة..

الأنروا قد تضطر الخميس إلى إنهاء توزيع المواد الغذائية في قطاع غزة..

أعلنت وكالة الغوث الدولية (الأونروا) أنها ستضطر لإنهاء عملية توزيع المواد الغذائية لأكثر من 750 ألف شخص مع نهاية يوم الخميس المقبل ما لم تستلم الكميات المطلوبة من الطحين والزيت والحليب واللحوم.

وأوضحت في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، أن السبب الرئيسي لاتخاذها هذا الإجراء هو إغلاق المعابر من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وأشارت إلى أنه لدى الأونروا في القطاع احتياطي من الوقود يكفيها لخمسة أسابيع، الأمر الذي يمكنها من تسيير أسطولها من السيارات والشاحنات.

واعتبرت الأونروا الإغلاق المفروض على القطاع، عقابا حسيا ونفسيا مفروضا على السكان، الأمر الذي أجبرهم على العيش دون مستوى الكفاف.

وقالت "من المخزي ومن غير المقبول أن تجبر الأونروا، أكبر المؤسسات الإنسانية العاملة في القطاع، على الدخول مرة أخرى في دائرة إدارة أزمة، بدل أن تلعب الدور الأساسي بتوفير العيش الكريم والرعاية الصحية المناسبة والتعليم لسكان القطاع"