الشعبية ترحب بالجهود الجارية لتنقية الأجواء الوطنية

 الشعبية ترحب بالجهود الجارية لتنقية الأجواء الوطنية

رحب ناطق باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالجهود الجارية لتنقية الأجواء الوطنية بين حركتي فتح وحماس ,ودعا إلى اعتماد الشفافية في بناء العلاقات الداخلية الفلسطينية –الفلسطينية ,إثر الإعلان عن اتفاق مبدئي بين الحركتين,أبرمه الأخوة أحمد قريع مفوض التعبئة والتنظيم في حركة فتح وموسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس,لإشاعة وتمهيد المناخات الايجابية قبيل الحوار الوطني الشامل الذي دعت لعقده القيادة المصرية في القاهرة في الثاني والعشرين من شباط الجاري .

واعتبر الناطق أن المكاشفة والمصارحة هي أقصر الطرق لعلاج قضايا الخلاف الداخلي ,عبر فسح المجال لأوسع مشاركة من القوى السياسية والمجتمعية ولرقابة الرأي العام الوطني,الأمر الذي يغلق الباب في وجه محاولات التدخل الخارجي والتخريب المتعدد الأشكال والوسائل ,وميول الاحتكار والمحاصصة والثنائية الضارة والتعصب التي قادت إلى الاقتتال والانقسام .