حماس والجهاد تنفيان وجود أي تحركات لاستئناف مباحثات التهدئة مع إسرائيل

حماس والجهاد تنفيان وجود أي تحركات لاستئناف مباحثات التهدئة مع إسرائيل

نفت حركتا حماس والجهاد الإسلامي السبت وجود اى تحركات خلف الكواليس لاستئناف مباحثات التهدئة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل.

واشترطت الحركتان اي حديث جديد عن التهدئة اي يكون ضمن اتفاق واضح وملزم برفع الحصار المفروض على القطاع,ووقف كافة اشكال الاعتداءات

وكان تموقع صحيفة" يديعوت احرونوت" الإسرائيلية قد ذكر صباح اليوم السبت ان مصر طلبت من الفصائل الفلسطينية دراسة امكانية استئناف التهدئة مع اسرائيل .

وذكرت الصحيفة في موقعها على شبكة الانترنت ان مصر قدمت اقتراحا للفصائل الفلسطينية بما في ذلك "حماس" تناشدها بالموافقة على تهدئة مع اسرائيل،

واعتبرت حركة الجهاد الاسلامى على لسان القيادى البارز خضر حبيب ان التهدئة لابد ان تكون مشروطة لا مجانية وتضمن رفع الحصار بشكل كامل ووقف كافة اشكال الاعتداءات .

اما حركة حماس وعلى لسان الناطق باسمها فوزى برهوم اكدت أن أي تهدئة يجب ان تلبى طموح الشعب من فتح للمعابر ورفع الحصار ووقف كافة اشكال العدوان .