غرق سفينة "الكرامة" التابعة لـ "غزة الحرة" جراء العواصف في ميناء لارنكا

غرق سفينة "الكرامة"  التابعة لـ "غزة الحرة" جراء العواصف في ميناء لارنكا

دعت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار كافة الشخصيات والمؤسسات الداعمة لقطاع غزة والرافضة للحصار الإسرائيلي عليه، للوقوف إلى جانب حركة غزة الحرة والتضامن معها بعد غرق "سفينة الكرامة" في ميناء لارنكا.

وقال النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار عقب تواصله مع حركة غزة الحرة، اليوم الثلاثاء" أن سفينة الكرامة التي قامت بعد رحلات تضامنية لقطاع غزة، غرقت جراء العواصف".

وأكد علي ضرورة مساعدة الحركة على شراء قارب جديد للعمل على إعادة نشاط سفن كسر الحصار، بعد غرق سفينة الكرامة جراء العواصف البحرية.

يذكر أن السفينة حاولت الوصول أيضاً للقطاع خلال فترة الحرب الأخيرة، لكن الحربية الإسرائيلية اعتدت عليها وأجبرتها على العودة للبنان ثم إلى قبرص.

وأعلن عن تضامن اللجنة الشعبية والشعب الفلسطيني مع حركة غزة الحرة التي وقفت دوماً لجانب الشعب ضد الحصار الإسرائيلي، وتم التنسيق سوياً لدخول سبعة سفن تضامنية لغزة، تقل شخصيات اعتبارية ومساعدات.

وجدد دعم اللجنة للمقاومة المدنية والسلمية لكسر الحصار المفروض والمشدد على القطاع والذي أدى لشلل الحياة ووفاة مئات المرضى.