حماس: كارتر قدم مبادرة مكتوبة تتجاوز شروط الرباعية الدولية

حماس: كارتر قدم مبادرة مكتوبة تتجاوز شروط الرباعية الدولية

أكدت حركة حماس أن الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر قدّم مبادرةً مكتوبة للحركة تتجاوز شروط الرباعية الدولية وإجراء حوار مباشر مع الإدارة الأميركية.

وقال مشير المصري القيادي في حركة حماس "إن الموافقة على المبادرة التي قدمها كارتر مرهونٌ بمدى تلبيتها لحقوق الشعب الفلسطيني".

وأوضحت مصادر فلسطينية أن مبادرة كارتر مكونة من عنصرين رئيسيين، الأول هو: إعلان قبول الحركة مبادرة السلام العربية، والثاني إعلان قبول الهدف النهائي لـ"خريطة الطريق"، وهو حل "الدولتين لشعبين".

وأشارت المصادر أن كارتر أكد أن قبول حركة حماس بهذين العنصرين سيشكل مفتاحاً للحوار مع الإدارة الأميركية ورفع الحصار السياسي والمالي عن الحركة.

وكان الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر وصل الثلاثاء إلى قطاع غزة في زيارة تعتبر الأولى من نوعها إلى قطاع غزة منذ سنوات، ولتقي برئيس الوزراء في الحكومة المقالة إسماعيل هنية وعدد من المسؤولين في حركة حماس.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن المبعوث الأمريكي الخاص إلى الشرق الأوسط، جورج ميتشيل، كان قد لخص جولته الأخيرة في المنطقة، في البيت الأبيض الثلاثاء الماضي، تطرق فيها إلى حركة حماس، وقال إن الولايات المتحدة تطالب كافة اللاعبين ذوي الصلة بأخذ دور في المحادثات بشرط أن يوافقوا على إجراء حوار ديمقراطي وعلى شروط الرباعية الدولية.

وأضاف أنه على حركة حماس أن تقرر إذا ما كانت على استعداد لأخذ دور في العملية، وحتى ذلك الحين فإن العمل سيجري مع من هم على استعداد للمشاركة في الحوار، على حد قوله.