نابلس: المستوطنون يصيبون مواطنا ويذبحون مواشي ويستخدمون غازا غريبا ضد الرعاة

نابلس: المستوطنون يصيبون مواطنا ويذبحون مواشي ويستخدمون غازا غريبا ضد الرعاة

شهدت إحدى قرى محافظة نابلس في الضفة الغربية، صباح اليوم، هجوما دمويا جديدا من قبل مستوطنين متطرفين انطلقوا من إحدى المستوطنات في المنطقة.

وأطلق هؤلاء المستوطنون الرصاص صوب أحد الرعاة، ما أدى إلى إصابته برصاصة مباشرة في الجزء العلوي من جسمه، فيما قاموا في الوقت ذاته بنحر عدد من رؤوس الماشية.

ونقلت وكالة "وفا" عن مصادر محلية في نابلس إن الهجوم وقع في قرية عينبوس، وإن المستوطنين انطلقوا من مستوطنة 'يتسهار' التي تعتبر وكرا لغلاة المستوطنين المتطرفين.

وقد نقل المصاب ويدعي نادر هاشم (37 عاما) إلى إحدى مستشفيات مدينة نابلس لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمستقرة.

وأكد مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس، أن عددا من المستوطنين هاجموا الرعاة على أطراف قرية عينبوس واستخدموا ضدهم غازا غريبا رشوه صوب وجوههم.

وأشار دغلس إلى أن هاشم أصيب بينما كان يحاول النأي بنفسه عن المستوطنين الذي نحروا نحو عشر رؤوس من الماشية.

وكانت قرى جنوب محافظة نابلس شهدت الأسبوعين الماضيين هجمات عديدة من قبل المستوطنين الذي أحرقوا عددا من المركبات ودمروا جدران بعض المنازل.