الدفاع المدني: أسباب انفجار الخميس في جباليا نتج عن تسرب غاز

الدفاع المدني: أسباب انفجار الخميس في جباليا نتج عن تسرب غاز

كشف مدير عام جهاز الدفاع المدني في الحكومة المقالة العقيد يوسف الزهار اليوم السبت نتائج التحقيقات في ملابسات الانفجار الذي وقع أول من امس الخميس في بلدة جباليا شمال قطاع غزة في محل طهي الطعام "مطبخ" .

وقال الزهار خلال مؤتمر صحفي عقد في غزة ان المواطنين تفاجئوا في الساعة الثانية بعد الظهر من يوم الخميس الماضي بحدوث انفجار شديد في مطبخ في مخيم جباليا شمال غزة، الذي نتج عن تسرب الغاز من نتيجة تلف في خرطوم اسطوانة الغاز وانها من صنع محلي.

واعتبر العقيد الزهار في مؤتمر صحفي بغزة، أن الحدث يمثل كارثة إنسانية تعرض لها أبناء شعبنا, حيث تفاجأ المواطنون بصوت انفجار عنيف هز المنطقة وموجة لهب طالت المارة والمتسوقين.

وناشد الزهار أصحاب القلوب الإنسانية بأن يساهموا في إدخال المواد المستخدمة في إطفاء الحرائق لأن هذه المواد آخذة في النفاد، خصوصاً بعد استمرار الحصار وبعد الحرب الأخيرة على غزة , مؤكدا ضرورة توفير مثل هذه المواد حرصا على أبناء شعبنا .

واكد الزهار ان 90% من المواد اللازمة للاطفاء والحرائق نفذت بعد الحرب الاخيرة على قطاع غزة.

وبدوره اوضح الطبيب محمد العطار انه وحسب الاحصائيات فقد نتج عن هذا الانفجار 53 اصابة، منها 33 اصابة حرجة وخطيرة، ومنها 15 حالة حروق 90 % وتصنف خطيرة جدا وترقد في العناية المركزة، كما ان 20 اصابة سجلت ما بين طفيفة ومتوسطة ومنهم من عولج في الميدان.

واضاف ان اصابتين توفيتا امس الجمعة من الحادثة وهما: الطفلة وردة جحا 4 سنوات ورائد حرب صاحب المطبخ متاثرين بجراحيهما.

من جانبه، اعتبر المقدم في الدفاع المدني يحيى الشوبكي أن السبب وراء هذا الحريق هو الحصار الذي أجبر المواطنين على تخزين كميات كبيرة من الغاز والوقود خوفاً من نقصه في أحد الأيام .

وأعلن الشوبكي أن اللجنة التي تم تشكيلها من وزارة الاقتصاد والدفاع المدني والشرطة الفلسطينية لتوعية الشعب الفلسطيني ولتطبيق إجراءات السلامة لم تكف لتغطية كل القطاع .

وطالب الشوبكي أبناء الشعب الفلسطيني بأن يبلغوا الدفاع المدني عن الأماكن التي تشكل خطراً عليهم .