أول أيام العيد: شهيدان في قطاع غزة في قصف إسرائيلي

أول أيام العيد: شهيدان في قطاع غزة في قصف إسرائيلي

استشهد مواطنان فلسطينيان، وأصيب عدد آخر في قصف اسرائيلي، أول أيام العيد الأحد، استهدف مجموعة من الفلسطينيين شرق مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين شمال قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية أن سيارات الاسعاف هرعت الى مكان الاستهداف، وتم نقل جثماني شهيدين وعدد من الجرحى الى المشفى، واصفه حالة إصابتين بالمتوسطة فيما الباقي طفيفة.

وحسب شهود العيان فإن المدفعية العسكرية الإسرائيلية المتمركزة قرب شرق بلدة جباليا أطلقت 6 قذائف باتجاه المقبرة الشرقية مما أدى إلى استشهاد مواطنين.

وذكر الشهود أن الشهيدين هما عبد الحافظ السيلاوي (21 عاماً) وتم نقل جثمانه إلى مستشفى كمال عدوان، فيما انتشلت سيارات الإسعاف جثمان الشهيد الثاني محمود نصير (22 عاماً) بعد أن أطلقت قوات الاحتلال نيران أسلحتها تجاهه.

ونعت كتائب القسام الذراع المسلح لحركة حماس في بيان لها الشهيد السيلاوي قائلة إنه أحد مقاتليها وقد استشهد خلال قصف اسرائيلي استهدف مجموعة من المواطنين شمال القطاع، فيما قالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إن الشهيد نصير هو أحد عناصرها استشهد شرق غزة.

جدير ذكره ان جماعة جند انصار الله كانت قد قصفت مدينة "سديروت" بصاروخين، وقالت إنهما رداً على الاعتداءات الاسرائيلية على الأسيرات الفلسطينيات.

يشار الى ان قوات الاحتلال دائما ما تنفذ عمليات توغل محدودة في المناطق الحدودية، وتعتقل عددا من المواطنين الفلسطينيين.