مشعل يصل القاهرة الأحد لمناقشة المقترحات المصرية للمصالحة..

مشعل يصل القاهرة الأحد لمناقشة المقترحات المصرية للمصالحة..

أكدت حركة حماس أن زيارة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي للحركة إلى القاهرة يوم الأحد القادم (27/9)، تأتي للتباحث بشأن المقترحات المصرية الهادفة للوصول إلى المصالحة، وإنهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي.

وشدد سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة حماس في تصريح صحفي له علي حرص حركته على إنجاح كافة الجهود التي تبذل للوصول إلى المصالحة، قائلاً "إن الكرة في ملعب الطرف الآخر (فتح) إذا كان يريد المصالحة حقيقةً"، حسب قوله.

وفي سياق متصل؛ بين أبو زهري أن "عباس يرفض الجلوس مع حركة حماس لإنهاء حالة الانقسام وإعادة المصالحة واللحمة إلى الشعب الفلسطيني، قائلاً إن "عباس هو من يحارب المقاومة في الضفة الغربية المحتلة في حين لا يمانع الجلوس مع قادة الاحتلال؛ فعليهم تقييم مواقفهم أمع المصالحة والشعب أم مع الاحتلال؟".

وبحسبه فإن "الرئيس عباس كشخصٍ يربط مصير حركته وسلطته والقضية الفلسطينية من حيث التمويل بالإدارة الأمريكية والاحتلال، مطالباً بعدم ربطها بهما، وما يفعله نتيجةٌ لسلوكه السياسي".

وأكد أبو زهري أن استمرار ما يقوم به الرئيس عباس من المفاوضات واللقاءات مع قادة الاحتلال "أنزل القضية الفلسطينية إلى ما تحت درجة الصفر، وذلك نظراً لأن استمرار المفاوضات يوفر الغطاء لعمليات الاستيطان، في ظل ما يقوم به الاحتلال من تهويد للأرض الفلسطينية"، على حد تعبيره.