كتائب القسام تؤكد جاهزيتها لمواجهة أي حرب أو جريمة للاحتلال..

كتائب القسام تؤكد جاهزيتها لمواجهة أي حرب أو جريمة للاحتلال..

أكد أبو عبيدة، الناطق الرسمي باسم "كتائب عز الدين القسام" جاهزية الكتائب لمواجهة أي حرب وأي جريمة للاحتلال.

وقال: "نحن لا نتمنى الحرب.. نحن نتمنى الهدوء والسلام لهذا الشعب، ولكن إذا فرضت علينا أي معركة، فنحن جاهزون بكل ما نملك من عناصر بشرية وبكل ما نملك من قوة لمواجهة أي حرب وأي جريمة للاحتلال وأي اعتداء مهما كان حجمه".

وكانت إسرائيل أكدت كتائب القسام التي يقدر بعض المراقبين حجمها بنحو 25 الف مقاتل، تسعى بمساعدة كل من سورية وإيران إلى تطوير قدراتها الصاروخية لتصل إلى تل أبيب.

وقال أبو عبيدة "إن حماس ليس أمامها أي خيار سوى تطوير ترسانتها"، مضيفاً "العدو يطور من أسلحته ويستخدم ضدنا أسلحة محرمة دوليا. ولذلك من حقنا استخدام أي سلاح نراه مناسبا وأن ندخل أي سلاح نراه مناسبا في معركتنا مع الاحتلال وهي معركة متواصلة".