نشطاء فلسطينيون يجهزون اكبر كوفية لتدخل موسوعة غينيس..

نشطاء فلسطينيون يجهزون اكبر كوفية لتدخل موسوعة غينيس..


أعلن نشطاء فلسطينيون من الضفة الغربية عن بدء تجهيز أكبر كوفية فلسطينية وإدخالها موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية حيث يبلغ طولها 500 متر وعرضها 5 أمتار وتعد الأولى من نوعها في فلسطين والعالم.
ونقلت وكالة الانباء الفلسطينية عن عمر ناصر رئيس جمعية أصدقاء فلسطين وهي صاحبة الفكرة قوله "إن هذا التوجه جاء من اجل تجسيد الكوفية كرمز للثقافة والتراث والنضال الفلسطيني والتي ذاع صيتها في العالم قاطبة وأصبحت رمز للقضية الفلسطينية وكل حركات التحرر في العالم".

وأضاف أن الجمعية باشرت بالفعل بتجهيز الكوفية من طواقم ومتطوعين داخل فلسطين متوقعاً الانتهاء من إتمامها في نهاية آذار المقبل، مشيراً الى ان قرابة 50 شخصاً من الجنسين سيشاركون في إعداد الكوفية بينهم متطوعين أجانب.

وأوضح ناصر أن الكوفية ستعرض أمام الجمهور في يوم الأرض على جدار الفصل العنصري أمام حشود رسمية وشعبية وعدد من المتضامنين الأجانب المتعاطفين مع القضية الفلسطينية.
واعتبر تنفيذ الفكرة نجاحا للثقافة الفلسطينية خاصة أن طلبا بهذا الخصوص رفع إلى القائمين على موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية التي ستحضر الإعلان عن تجهيز الكوفية وإدخالها السجل عالميا.

وأكد ناصر أن الكوفية بعد عرضها في فلسطين ستنقل للعرض في مخيمات اللجوء في الخارج وستكون مزارا للمتطوعين وأنصار القضية في العالم.

يذكر أن جمعية أصدقاء فلسطين هي جمعية شبابية تعمل على التعريف بالقضية الفلسطينية بأبعادها الثقافية والاجتماعية والفنية بعيدا عن الحزبية.