شهيدان فلسطينيان و3 مصابين في قصف مدفعي وجوي على القطاع

شهيدان فلسطينيان  و3 مصابين في قصف مدفعي وجوي على القطاع


صعدت قوات الاحتلال اليوم من عدوانها الجوي والمدفعي على قطاع غزة مما أسفر عن استشهاد اثنين وإصابة آخرين.
وقالت مصادر في غزة إن مقاوما فلسطينيا استشهد وأصيب اخر بجراح في اشتباك مع جيش الاحتلال الاسرائيلي شرقي مدينة غزة. وقال مدير الاسعاف والطوارئ في وزارة الصحة الدكتور معاوية حسنين ان مقاوما فلسطيني استشهد واصيب آخر بجراح في اشتباك مع جيش الاحتلال الاسرائيلي بالقرب من موقع (كارني) بحي الشجاعية شرقي مدينة غزة ونقل الشهيد والمصاب الى مستشفى الشفاء بالمدينة.
وأعلنت كتائب القسام الجناح المسلح لحركة حماس أن أحد عناصرها وهو " محمد سعيد علي حسونة " من حي الشيخ رضوان بمدينة غزة استشهد أثناء تأديته مهمة جهادية، فيما ذكرت مصادر فلسطينية أن مقاوما آخر وهو فارس استشهد وأصيب مقاوم آخر بجراح جراء قصف مدفعي إسرائيلي بالقرب من محطة عبيد للبترول شرق مدينة غزة. وقالت المصادر إن الشهيد هو احد عناصر ألوية الناصر صلاح الدين، مشيرة إلى أن الطواقم الطبية تقوم بإسعاف المصاب الذي تم نقله إلى مستشفى الشفاء بغزة.
وقد بدأت قوات الاحتلال الاسرائيلي منذ ساعات الصباح الباكر بالتصعيد ضد اهالي قطاع غزة، فقد شنت عدة غارات جوية واخرى مدفعية، أسفرت أيضا عن إصابة طفلتين بشظايا مدفعية اسرائيلية في منطقة جحر الديك وسط القطاع، واخر استشهد بمهمة وصفت بالجهادية.

وقال شهود عيان، أن أصوت انفجارات قوية وإطلاق نار كثيف سمع بالقرب من معبر (كارني)، يعتقد بأنها اشتباكات مسلحة، حيث شوهد عدد من الدبابات والآليات الإسرائيلية تتقدم باتجاه المنطقة.


وأفاد مراسل وكالة "معا" بأن المقاومة الفلسطينية اشتبكت مع قوات اسرائيلية خاصة، وأطلقت عدداً من القذائف تجاه تجمع لعدد من الآليات العسكرية الاسرائيلية المتمركزة على الشريط الحدودي في المنطقة.