استشهاد فلسطينيين اخترقا السياج الحدودي لقطاع غزة..

استشهاد فلسطينيين اخترقا السياج الحدودي لقطاع غزة..

قالت مصادر إسرائيلية إن قوات الاحتلال قتلت فلسطينيين، صباح اليوم الثلاثاء، بادعاء أنهما اخترقا السياج الحدودي لقطاع غزة بالقرب من كيبوتس "نيريم".

وجاء أن قوات الاحتلال أطلقت النار على فلسطينيين عبرا السياج الحدودي في ظل الضباب الذي غطى المنطقة، ما أدى إلى استشهادهما على الفور.

كما جاء أنه تم إعلان حالة تأهب في عدد من المستوطنات المقامة في المنطقة، وطلب من المستوطنين الدخول إلى الغرفة الآمنة، في حين أغلقت الشوارع ومنع الطلاب من التوجه إلى المدارس.

وعلم أن قوات الاحتلال تقوم بعمليات تمشيط للمنطقة.

وفي سياق ذي صلة، توغلت عدة آليات تابعة لقوات الاحتلال، صباح اليوم، بشكل محدود شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وجاء أن عددا من دبابات الاحتلال توغلت بشكل محدود لمسافة 100 متر من الشريط الحدودي الشائك مع القطاع وتقوم بإطلاق نار وقذائف المدفعية في أراض زراعية، ويصعب على الطواقم الطبية الفلسطينية الوصول إلى مكان الاشتباك للوصول إلى جرحى أو شهداء.

وأكد شهود عيان أن مدفعية الاحتلال المتمركزة في المنطقة الشرقية من خان يونس وتحديدا في منطقة الفراحين أطلقت عددا من القذائف في مناطق زراعية خالية منذ ساعات الصباح.

في سياق منفصل تبنت كتائب شهداء الأقصى مجموعات الشهيد عماد مغنية إطلاق صاروخين على "سديروت" ليلا، بالإضافة إلى إطلاق صاروخ آخر على موقع "كيسوفيم" شرق دير البلح.

وقالت الكتائب في بيان لها إن العملية تأتي في إطار التصدي لتوغلات واعتداءات قوات الاحتلال والتي كان آخرها مجزرة أسطول الحرية.