سلطات الاحتلال تقرر الاستيلاء على أكثر من ألف دونم جنوب نابلس

سلطات الاحتلال تقرر الاستيلاء على أكثر من ألف دونم جنوب نابلس

أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء، أمرا عسكريا، يقضي بوضع اليد على مساحات واسعة من الأراضي في قرية جالود جنوب شرقي نابلس.

وحسب مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس، تبلغ مساحة الأراضي التي صدر القرار بالاستيلاء عليها أكثر من ألف دونم.

ووصل وكالة 'وفا' نسخة من قرار الاستيلاء الذي جاء فيه 'أن قائد الجيش الإسرائيلي في المنطقة 'يعتقد أن الأمر ضروري لإغراض عسكرية وعلى إثر الظروف الأمنية الخاصة السائدة في المنطقة والحاجة لاتخاذ خطوات لمنع عمليات إرهابية'.

وأعلنت سلطات الاحتلال حيازتها المطلقة لهذه الأراضي، مشيرة إلى أن عملية الاستيلاء أيضا تأتي لإغراض أمنية ومن أجل إقامة منشأة عسكرية.

وأكد رئيس مجلس قروي جالود عبد الله الحاج محمد، أن قوات الاحتلال كانت منعت مواطني القرية من دخول هذه الأراضي منذ العام 2000.

وقال 'إن مصادرة هذه الأراضي من قبل جيش الاحتلال يعتبر' تشريعا للاستيطان سيما وأن هناك ثلاث بؤر استيطانية مبنية في المنطقة'.