أمريكا تحاول رشوة الفلسطينيين لتقديم معلومات حول الهجوم الذي استهدف قافلة اميركية في غزة

أمريكا تحاول رشوة الفلسطينيين لتقديم معلومات حول الهجوم الذي استهدف قافلة اميركية في غزة

تحاول الادارة الاميركية رشوة الفلسطينيين في قطاع غزة لمساعدتها في الوصول الى المسؤولين عن الانفجار الذي وقع في الخامس عشر من اوكتوبر 2003 في قطاع غزة، تحت سيارة دبلوماسية اميركية مصفحة واسفر عن مقتل ثلاثة من رجال امن السفارة.

فقد قال مسؤول امريكي، اليوم الجمعة، إن وزارة الخارجية الامريكية تعرض مكافآت تصل إلى خمسة ملايين دولار لمن يقدم معلومات عن الهجوم.

واعتقلت الشرطة الفلسطينية ثلاثة نشطاء يشتبه في ضلوعهم في الحادث وقالت مصادر أمنية فلسطينية إنهم من أعضاء لجان المقاومة الشعبية وهي مظلة لنشطين فلسطينيين شنوا عدة هجمات بعضها بتفجير القنابل في غزة.