ابو مازن يدين عملية الاغتيال في بيت حانون وألوية الناصر تتوعد برد مزلزل..

ابو مازن يدين عملية الاغتيال في بيت حانون وألوية الناصر تتوعد برد مزلزل..

ادان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الاثنين بشدة المجزرة الإسرائيلية ، والتي ذهب ضحيتها سبعة فلسطينيين من عائلة واحدة في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة، جراء سقوط قذيفة مدفعية على تجمع للمدنيين،واصفاً هذه الجريمة بالبشعة التي لا تخدم عملية السلام .

واعتبر الرئيس عباس المتواجد حالياً في العاصمة الأردنية عمان في بيان صحفي صادر عن مكتبة ما جرى اليوم جريمة بشعة ضد أبناء الشعب الفلسطيني ، في الوقت الذي يعيشون أول أيام عيد الفطر، داعياً المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل لوضع حد لهذه المجازر البشعة، وذلك منعا لتدهور الأوضاع الأمنية في الأراضي الفلسطينية.

من جهتها توعدت ألوية الناصر صلاح الدين الذراع المسلح للجان المقاومة الشعبية بالرد على عملية الاغتيال التي راح ضحيتها سبعة فلسطينيين وإصابة العشرات .

وقال ابو مجاهد الناطق الإعلامي باسم الألوية فى تصريح لعرب48 " أن ما قامت به قوات الاحتلال هو هدية قدمها رئيس وزراء العدو الصهيوني اولمرت وزمرته الخبيثة للشعب الفلسطيني بمناسبة عيد الفطر حيث قدمها هذه المرة معبقة بدماء شهدائنا لذلك وصلت هذه الهدية وبإذن الله عليهم انتظار هديتنا عما قريب.

واكد ابو مجاهد ان هذه العملية الجبانة والحقيرة بحق عائلة كاملة فى وضح النار لذلك تفيد ان دماء الفلسطينين مستباحة حتي فى يوم العيد لذلك على اولمرت وحكومته النتنة انتظار هديتنا التي ستنقلها اجساد استشهاديينا فى قلب العمق الصهيونى .

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018