استشهاد فتى فلسطيني بنيران الإحتلال في قطاع غزة وحملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربية

استشهاد فتى فلسطيني بنيران الإحتلال في قطاع غزة وحملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربية

قالت مصادر إسرائيلية أن قوات الجيش قتلت فلسطينياً، الليلة الماضية، بذريعة أنه حاول التسلل من قطاع غزة إلى داخل إسرائيل، وذلك بحسب الناطق بلسان الجيش. كما قام الجيش باعتقال فلسطينيين إثنين آخرين.

ونقل عن الجيش قوله إن الجنود عاينوا ثلاثة أشخاص قرب السياج الحدودي. وبعد أن لم يستجيبوا لأوامر الجيش، أطلقت النيران باتجاههم، بحسب المصادر ذاتها.

ومن جهتها اعلنت مصادر طبية فلسطينية اليوم، الاربعاء، ان الفتى مهران ابو المصير 17 عاما " استشهد بعد اطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي المتمركزة شرق دير البلح وسط قطاع غزة .

وأعلنت المصادر ذاتها ان الفتى ابو المصير أصيب بعيار ناري في البطن ادى الى استشهاده على الفور.

تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن الكثير من العمال الفلسطينيين يحاولون عبور السياج للدخول إلى إسرائيل بحثاً عن عمل، بسبب الأحوال الاقتصادية السيئة التي تسود قطاع غزة المحاصر.

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية وفجر اليوم أكثر من أربعين فلسطينيا في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية حسب ما أفادت به المصادر المحلية المختلفة في الضفة بعد ليلة طويلة من المداهمات والتفتيش التي قامت به قوات الاحتلال داخل منازل الفلسطينيين في المدن والبلدات والقرى المختلفة.

فقد اعتقلت قوات الاحتلال في بلدة بيت فجار أكثر من ثلاثة عشر فلسطينيا في عملية احتلالية كبيرة جدا قامت بها قوات الاحتلال داخل أحياء البلدة بحجة البحث عمن تدعي أنهم مطلوبون لديها.

وكانت قوات الاحتلال قد داهمت البلدة الليلة الماضية وشنت حملة تفتيش واسعة النطاق طالت العشرات من منازل ساكنيها، واحتجزتهم في العراء والبرد القارس قبل أن تعتقل المواطنين الثلاثة عشر وتنقلهم إلى جهة غير معلومة.

وداهمت قوات الاحتلال عددا من منازل مدينة الخليل والقرى والبلدات المحيطة بها وسط إطلاق النار العشوائي على المواطنين حيث اعتقلت عددا من الفلسطينيين ونقلتهم إلى جهة غير معلومة.

فيما كانت قوات الاحتلال قد اعتقلت أربعة مواطنين من بلدة عزون ومحافظة قلقيلية بعد توغلات داخل أحياء المدينة والبلدة، كما توغلت قوات الاحتلال داخل أحياء مدينة طولكرم ومخيمها وضاحية ذنابة المجاورة اعتقلت خلالها عددا آخر من المواطنين ونقلتهم إلى جهة غير معلومة.

وذكرت مصادر محلية في مدينة رام الله أن قوات الاحتلال اعتقلت احد المواطنين من بلدة بير زيت المجاورة وعددا من المعتقلين من محافظة جنين بعد توغلات عديدة طالت عددا من البلدات والقرى كقباطية واليامون وبرقين إضافة إلى مخيم ومدينة جنين.

وتوغلت قوات الاحتلال داخل أحياء مدينة نابلس والمخيمات المحيطة بها وسط إطلاق النار على المواطنين الفلسطينيين حيث شنت حملة تفتيش واسعة النطاق طالت العشرات من المنازل بحجة البحث عن مطلوبين لديها، وأغلقت إغلاقا تاما منذ صباح اليوم مدخل الباذان المنفذ الوحيد المؤدي إلى مدينة نابلس، ومنعت المواطنين في كلا الاتجاهين من الدخول إلى المدينة حيث يتواجد مئات المواطنين والمركبات منذ صباح اليوم على الحاجز الاحتلالي المقام على الطريق المؤدي إلى مدينة نابلس تمنع خلالها المواطنين من الدخول أو الخروج من والى المدينة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018